29 يناير، 2020
الحوار الجزائرية
رياضة

فيلود : لا يمكن الحديث عن إسقاط الترجي بملعبه

شدّد المدير الفني لشبيبة القبائل هوبير فيلود على أن إدراك فريقه لدور المجموعات لدوري أبطال أفريقيا بعد سنوات عديدة من الغياب يعد إنجازا مهما.

ويحل شبيبة القبائل غدا الجمعة ضيفا على الترجي التونسي في الجولة الثانية لدور المجموعات بدوري الأبطال.

وقال فيلود في مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم: “سنواجه غدا بطل أفريقيا والذي ستكون له أفضلية الميدان والجمهور لكن رغم ذلك فإننا سنبحث عن تحقيق نتيجة إيجابية ندعم بها البداية الموفقة بعد الفوز الذي حققناه على فيتا كلوب”.

وتابع: “لن أذيع سرا إذا قلت إن مهمتنا غدا ستكون صعبة في الجولة الثانية من دور المجموعات، ولذلك لا يمكن القول إننا سننتصر في رادس أو الحديث عن إسقاط الترجي الرياضي فوق ميدانه لكن سنحرص على أن نخرج من المواجهة بنتيجة إيجابية”.

وأشار فيلود إلى أنه علم بوصول عدد كبير من أحباء شبيبة القبائل.

وقال فيلود في هذا الصدد: “المؤكد أن حضور جماهيرنا غدا بملعب رادس سيعطينا شحنة معنوية من أجل تقديم مباراة كبيرة أمام بطل أفريقيا”.

وحول وجود غيابات في تشكيلة فريقه في لقاء الغد قال فيلود: “كل اللاعبين في صحة جيدة ويمكنني التعويل عليهم وما أمله هو أن يلعب الجميع على حقيقة إمكانياته حتى نخرج بنتيجة إيجابية”.

وختم: “نعيش فترة جيدة بفضل النتائج الإيجابية التي حققناها وهو ما سيجعلنا ندخل مواجهة الغد بمعنويات مرتفعة وبإصرار كبير على تأكيد ما حققناه في دوري أبطال أفريقيا إلى حد الآن”.

( وكالات )

مقالات متشابهة