19 أبريل، 2021
الحوار الجزائرية
اخبار هامة الحدث وطني

وزارة التربية تجاوزت كوطة الترقية الداخلية

 

المساعدون التربويون يؤكدون أحقيتهم في 1113 منصب خلال دورة جوان

سجّلت التنسيقية الوطنيّة للمساعدين التّربويين المنضوية تحت لواء النّقابة الوطنيّة لعمال التّربية موقفها الرافض لآلية التوظيف الخارجي بصفة مشرف تربوي، منددة بما سمته عدم التزام الوزارة بتطبيق النصوص القانونية، وهو ما اعتبرته عملا غير مدروس العواقب محبط ومثبط واستفزازي لمشاعر الآلاف من المساعدين التربويين الذين لهم الأولوية في الترقية الداخلية.

وشدّدت التنسيقية على ضرورة تطبيق وزارة التربية لأحكام المواد المٌزدوجة، الأحكام الواردة في المرسوم التنفيذي 08-315 أو المرسوم التنفيذي 12-240 التي وضعت خصّيصا لتدارك وضعيات الرتب الآيلة للزوال عند التّرقية وتخصيص نسب مٌعيّنة للتّرقية الدّاخلية عند الإعلان عن فتح مٌسابقات خارجيّة للتّوظيف على المناصب المطلوب شغلها نسبة 40٪.، فيما اتهمت الوصاية بالإمعان في ظلم وإقصاء المساعدين التربويين من خلال عدم مراعاة النِّسب الواردة في المادة 84 مكرر5 وخصّصت كلٌّ المناصب المطلوب شغلها لرتبة مشرف التربية للمسابقة الخارجية على أساس الاختبارات وفقط، مستشهدة في ذلك على المسابقة الخارجية دورة 29 جوان 2017 التي فتحت لـ 2783 منصب غير أن الوزارة لم تخصص ولا منصب من المناصب للتّرقية الداخلية.

وأشارت ذات التنسيقية إلى ما ورد في المرسومين من مواد مٌزدوجة الأحكام تجمع بين “التوظيف الخارجي” و “الترقية الداخلية” عن طريق الامتحان المهني أو التّسجيل على قوائم التّأهيل، لا سيما المادة 84 مكرر 5 من المرسوم التّنفيذي 12-240 التي تتحدث عن شٌروط التّوظيف والتّرقية لرٌتبة مٌشرف التَّربية، وتضم 3 حالات الحالة الأولى للتوظيف الخارجي وشروطه ((المسابقة على أساس الاختبارات – الشهادة المطلوبة شهادة DUEA أو شهادة معادلة لها)) أمّا الحالتين الثّانية والثّالثة فقد خٌصّصتا للتّرقية الدّاخلية وشروطها على أن يكون المٌترشح مساعد رئيسي للتربية عـن طريق الامتحان المهني (5 سنوات خدمة فعلية) في حدود 30٪ من المناصب المطلوب شغلها، على سبيل الاختيار بعد التسجيل على قائمة التأهيل (10 سنوات خدمة فعلية) في حدود 10٪ من المناصب المطلوب شغلها. وأكدت على إثر هذه المواد أن وزارة التّربية وبموافقة وتواطؤ مصالح الوظيفة العمٌومية لم تٌطبّقـها بما يَخدم المٌساعدين التّربويين وحقّهم في التّرقية بل تٌهمل وتتحايل وتقصي ما نسبته 40٪ من المناصب المطلوب شغلها داخليَّا عن طريق التّرقية الدّاخلية وهو حق من حقوق المساعدين الرئيسيين للتربية، وتضيفها في تعدّ سافر للقانون إلى نسبة التوظيف الخارجي ومن ثم تصبح نسبة التوظيف الخارجي لرتبة مشرف التربية هي 100٪ من المناصب المطلوب شغلها في حين وطبقا لأحكام المادة 84 مكرر5 حــدّدها في حدود 60٪ فقط، بينما التّطبيق الصّحيح والسّليم في حالة دورة 29 جوان 2017 هو أنْ يٌخصص ما مقداره 40٪ من المناصب 2783 للترقية الداخلية أي ما مجموعه أو يفوق بقليل 1113 منصب مالي يستفيد منه المٌساعدون الرَّئيسيون للتّربية للتّرقية الداخلية إلى رتبة مشرف التربية وإذا ما أضفنا إلى ذلك ما مجموعه 1314 منصب مالي كان يُفترض أن تُخصص للترقية الداخلية في دورة 17 سبتمبر 2016 يصبح المجموع 2427 منصب مالي وهو عدد قد يكفي للتسوية النهائية لملف المساعدين التربويين بالترقية إلى رتبة مشرف التربية.

نسرين مومن

 

مقالات متشابهة