25 مايو، 2020
الحوار الجزائرية
الحدث وطني

برلمان 2017 جاء لحماية المواطن وإنجاح الديمقراطية

 ثمن وزير الأشغال العمومية والنقل والنائب البرلماني عن حزب جبهة التحرير الوطني بوجمعة طلعي دور المواطن في العملية الانتخابية والتي عرفت نجاحا نسبيا، نظرا لدرجة الوعي الذي يتميز بها الفرد الجزائري.

هذا ولم يخف طلعي في حديث خاص لـ” الحوار” أن نجاح التشريعيات هو نجاح للديمقراطية التشاركية، خاصة إن قسنا الأمر بمعدل نجاح حزب جبهة التحرير الوطني بمقاعد نيابية بقبة زيغود يوسف سنجد أن المواطن لا يزال متمسكا بالأصل في العملية السياسية وهو حزب الأفلان.

طلعي وبعد أن تم الإفراج عن النتيجة شبه النهائية للانتخابات سالفة الذكر كان قد شكر الشارع العنابي عبر جريدة “الحوار” نشرته الجريدة في عدد سابق، كما شكر كل من قام بدوره في يوم الاقتراع، مما أعطى العملية نوعا من الشفافية.

هذا ولم يخف طلعي التزامه بالوقوف جنبا إلى جنب مع كل فرد جزائري غيور على هذا الوطن، وأن يواصل عمله معهم، وأن لا يكون حديث الحملة الانتخابية مجرد مزايدة انتخابية تنتهي بانتهاء الحملة، بل يبدأ العمل اليوم في مصلحة البلد والصالح العام.

بخوش عمر المهدي

مقالات متشابهة