15 يناير، 2021
الحوار الجزائرية
اخبار هامة الحدث وطني

مقصلة بوضياف تطال مدير المستشفى الجامعي بوهران

أنهى وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عبد المالك بوضياف، مهام مدير المستشفى الجامعي بن زرجب بولاية وهران، بن علي بوحجر، فيما تم تعيين الأمين العام للمستشفى “طالب بن خلوف سعيد” مديرا عاما بالنيابة، حيث في زيارته الأخيرة لوهران قال الوزير إن وزارة الصحة ماضية في تطهير القطاع من جميع السلبيات بالاعتماد على ما تقره سلسلة التفتيش بالمؤسسات الاستشفائية ومتابعة سيرها.

ويواصل بذلك وزير الصحة حملة التطهير الواسعة التي مست أغلب المستشفيات والمؤسسة العمومية للصحة الجوارية، بعد عملية تقييمية أدت إلى إنهاء مهام المديرين، وإحالة الكثير منهم إلى التقاعد، حيث شهدت العملية إلى غاية كتابة هذه الأسطر، 17 مؤسسة، حسب القائمة التي نشرها الوزير عبر صفحته بالفايسبوك، حيث تم إنهاء مهام 16 مديرا، إضافة إلى مدير المستشفى الجامعي بن زرجب بولاية وهران، بن علي بوحجر.

وكشفت ذات القائمة عن جملة التغييرات التي أقرها الوزير، على غرار تسليم مهام تسيير المدرسة الوطنية للمناجمنت في الصحة لمدير مستشفى زميرلي الحالي، مع تغيير مدير المؤسسة العمومية الاستشفائية بعين بوسيف وتحويله مديرا للمؤسسة العمومية الاستشفائية بالمدية، وتغيير مدير المؤسسة العمومية الاستشفائية بالعفرون وتحويله إلى المؤسسة العمومية للصحة الجوارية ببراقي، وكذا تغيير مديرة المركز الاستشفائي لزرالدة وتسليمها المهام في مستشفى عين طاية.

كما تضمنت القائمة تغيير مدير مستشفى البليدة وتسليم مهام في مستشفى بلفور، مع تغيير مدير مستشفى زميرلي بالحراش ليتولى المهام مدير المركز الصحي لبراقي، وكذا تغيير مدير مستشفى الثنية وتسليمه مهام مستشفى زرالدة، وتغيير مدير مستشفى زرالدة وتسليم مهام مدير مركز مكافحة السرطان بالبليدة، وتغيير مدير الصحة لولاية بسكرة ليتولى مدير المؤسسة الجوارية لبوشاوي مكانه، وكذا تغيير مدير مستشفى الرويبة ويتولى مكانه مدير المؤسسة الجوارية لباب الوادي.

وتضمنت القائمة ذاتها، إحالة عدد من المديرين على التقاعد، على غرار مدير المؤسسة العمومية للصحة الجوارية “جيملة” بولاية جيجل، وإنهاء مهام مدير المؤسسة الاستشفائية “تيجاني هدام”، مع إنهاء مهام مدير مستشفى عين طاية، وكذا إنهاء مهام مدير مستشفى الرويبة، وإنهاء مهام مدير مستشفى الأمراض العقلية للشراقة، وكذا انهاء مهام مدير مستشفى بلفور، الذين تمت إحالتهم على التقاعد.

نسرين مومن

مقالات متشابهة