18 أبريل، 2021
الحوار الجزائرية
اخبار هامة الحدث وطني

أكثر من 900ألف مليار سنتيم توجد خارج المؤسسات البنكية

أكد رئيس النادي الاقتصادي الجزائري الدكتور عبد القادر سماري هذا الخميس أن الجزائر لديها أكثر من 900ألف مليار سنتيم خارج المؤسسات البنكية والمصرفية وهذه المبالغ بحوزة رجال الأعمال الذين يرفضون التعامل مع البنوك التقليدية رغم أن شبابيك البنوك مفتوحة لكسب الثقة بين المؤسسات المالية البنكية ورجال الأعمال وأصحاب الإدخارات.

وأضاف الدكتور عبد القادر سماري خلال نزوله ضيفا على برنامج “ضيف الصباح”للقناة الإذاعية الأولى أن الجزائر تخسر من المؤسسات الاقتصادية العمومية والخاصة ما يقارب 500 مليون دولار سنويا في التحكيم الدولي.

وأوضح المتحدث ذاته أنه هناك سببين: الأول لعدم وجود مؤسسات التحكيم الدولي والتجاري والاقتصادي في الجزائر،قائلا إن النادي الاقتصادي يدعم الخبراء الجزائريين لفتح مراكز للتحكيم الدولي، والسبب الثاني أن رجال الأعمال الجزائريين غير مطلعين على القوانين الوطنية والدولية، كما أنه توجد نسبة قليلة من المنخرطين الفاعلين في المجال الاقتصادي لا تتعدى 5 %.

وأبرز الدكتور عبد القادر سماري مساهمات النادي الاقتصادي بعقد شراكة بين إيطاليين و جزائريين في المجالين الفلاحي والصناعي في المؤسسات المصغرة، وبتشجيع المناولة في تنمية المؤسسات بدل الاستيراد و لاسيما في قطع الغيار.

كما يتعامل النادي الاقتصادي مع الخبراء والباحثين و يعمل على إصلاح المنظومة المالية والبنكية مع إدخال إضافات على المنظومة المالية المصرفية الموجودة وإضافة المنتوج الإسلامي وكذا تحسين المحيط الصناعي والفلاحي ، و قد شارك في إثراء التعديل الدستوري الأخير بتقديم مقترحات في الجانب الاقتصادي.

مقالات متشابهة