19 أبريل، 2021
الحوار الجزائرية
وطني

أخبار الفن

  • بعد الفشل الذريع لألبومه الأخير

هل يحاول خالد الحفاظ على نجوميته باللجوء إلى التمثيل

يخوض الشاب خالد تجربته الاولى في التمثيل رمضان المقبل لأول مرة في اكبر دراما عربية من خلال مسلسل عر بي مشترك يحمل عنوان “عائلات الشمال”.

من المرتقب ان يشارك  نجم الراي الجزائري، الشاب خالد، ضمن أحد الأعمال الرمضانية لعام 2017، كضيف شرف في أول تجربة فنية له في مجال التمثيل، وذلك من خلال مسلسل عربي مشترك تحت عنوان “عائلات من الشمال” للمخرج عبد السلام دحو.

وتأتي مشاركة خالد بعد الفشل الذريع لألبومه الاخير “وحدة بوحدة” والذي لم يحقق اي صدى يذكر عكس ألبومه “سي لا في” الذي حقق نسب نجاح كبيرة بعد الساعات الاولى من اصداره.

ويرى العارفون بخبايا الفن ان الشاب خالد غامر في ألبومه الاخير مع الموسيقار  الخليجي طلال الذي يبدو انه استغل اسم الكينغ من اجل تحقيق الشهرة، متسائلين اذا كان اتجاه خالد الى عالم التمثيل من اجل تغطية فشل ألبومه الاخيرة ام ان نجوميته التي هي في تراجع جعلته يتجه للتمثيل؟

للإشارة، فإن أحداث المسلسل حول العلاقات الأسرية في زمن الحروب والهجرة، وغيرها من الأمور التي تؤثر على الأسرة في ظل الأزمات التي تمر بها المنطقة العربية حاليا.

من جهة اخرى، يفاوض القائمون على البرنامج الغنائي Mix Music ملك الراي الشاب خالد، ليحل ضيفا وينضم إلى قائمة نجوم البرنامج الذي يتم تصوير حلقات موسمه الثاني حاليا في القاهرة، ويقدمه النجم خالد سليم والمطربة إلين لحود، ويعرض على شاشة قناة دبي.

يُذكر أن عددا كبيرا من نجوم الغناء فى مصر والوطن العربي تمت استضافتهم فى البرنامج، منهم رامي عياش ووائل جسار وفريق واما وجابر الكاسر ورامي صبري وبوسي ومروان خوري، ورامي جمال وأسماء لمنور وفرقة ميامي وهايدي موسى نجمة برنامج “ستار أكاديمي” ومحمد فؤاد وفايز السعيد، وعدد آخر من المطربين، وقد وقع الاختيار على الموزع الموسيقي عادل حقي لقيادة الفرقة الموسيقية للبرنامج، ويتم توزيع الأغاني وإعادة تقديمها في البرنامج بشكل مختلف ورؤية فنية جديدة.

 

  • متسابقة ذا فويستقدم سيرة وردة الجزائرية

 

أوضحت الفنانة رنين الشعار ابنة المطرب عبدالكريم الشعار، والتي شاركت من قبل في برنامج “ذا فويس” أن الفن لم يسرق منها حياتها الخاصة، حيث أشارت إلى أنها تعتبر الفن جزءا مهما من حياتها، وأشارت في الوقت نفسه إلى أن الفن أعطاها دفعة معنوية قوية للأمام، وأثر عليها بالإيجاب في الكثير من الأمور.

هذا وتؤكد رنين أن لديها عددا من المشاريع الفنية التي تعمل عليها في الفترة الحالية، حيث تقول إنها لا تُحب التكاسل في عملها، مؤكدة في الوقت نفسه على ان وجود والدها في حياتها يجعلها قوية ويدفعها للأمام، حيث تقول إنها تستشيره في كل شيء، ومن ناحية أخرى تمنت رنين أن تُقدم سيرة حياة وردة الجزائرية على الشاشة، ولكنها تؤكد أنه لابد من وجود منتج مخضرم يسعى لتقديم سيرة حياتها دون أي تحريف وبشكل مميز يليق بقامة فنية كبيرة مثل الراحلة وردة.

 

  • لطفي دوبل كانون يلتفت للحالات الإنسانية

يعمل لطفي دوبل كانون، منذ مدة، على مساعدة المرضى اصحاب الحالات الاستعجالية والمستعصية بنشر نداءاتهم عبر صفحته الخاصة على الفيس بوك والتي يتابعها 3,9 مليون جزائري.

وكان آخر هذه الحالات للشاب سمير الذي يعاني منذ 4 سنوات من مرض في المخ سبب له شللا.

 

  • عيسى شريط يعود للنقد بعد غياب

قرر السيناريست عيسى شريط العودة الى النقد السينمائي الذي غاب عنه لمدة وكتب في منشور له على صفحته الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي لفيسبوك “انا قررت العودة الى النقد السينمائي والذي غبت عنه كثيرا”.

 

  • اخر اخبار

هذه حقيقة وفاة أيمن زيدان

نفى الفنّان السوري أيمن زيدان، الشائعات التي تحدثت عن وفاته، معلقًا على حسابه الشخصي على  موقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك”، “أقسم بالله لم أمت.. للمرة الألف أنا بخير”.

وكانت بعض المواقع تحدثت عن وفاته، من دون التأكد من صحة الخبر في حالة أصبحت معادة أكثر من مرة بحقه، وشبه مكررة بشكل عام، إذ طالت أخيرًا الفنان السوري صباح فخري، والممثل القدير ياسر العظمة، والممثل حسام تحسين بك أيضاً، ولكنها تعدته هذه المرة إلى نشر صورة زيدان مع علامة الموت السوداء.

ويعتبر زيدان من أبرز الفنانين السوريين، بخاصة أنه صاحب الفضل الأول في نهضة الدراما السوريّة الحديثة منذ مطلع التسعينيات. وهو حامل الشهادة رقم “1” من المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق.

 

  • تكريم ملحم بركات في سورية وجهات تستغل الحفلة تجاريًا

كشفت مصادر اعلامية، أن ثمة جهات باعت بطاقات الدخول إلى دار الأوبرا في سورية خلال الحفل الذي أقيم برعاية رسمية سورية من أجل تكريم الفنان اللبناني الراحل ملحم بركات بحضور حشد من الصحافيين والفنانين اللبنانين والسوريين، وأشارت المصادر إلى أن بعض التذاكر وُزعت من قبل وزارة الثقافة والإعلام مجانًا وتحديدًا على الشخصيات المعروفة، إلا أن عامة الناس دفعوا ثمن التذكرة من أجل متابعة المناسبة، وقد وصل ثمنها إلى 150 دولار.

وأفادت المصادر الموثوقة، بأن الفنانين المشاركين في تلك الأمسية أي معين شريف وحازم الشريف وعماد رمال وآخرين لم يتقاضوا أي مبلغ كبدل أتعاب وكانت المشاركة كعربون وفاء للموسيقار اللبناني الراحل، إلا أن هناك من سعى إلى استثمار تلك الاحتفالية تجاريًا عبر بيع البطاقات للأفراد الميسورين، علمًا بأن التكريم تم في قاعة مسرح والأسعار التي فرضت على الناس غير معقولة، خاصة أن أسرة الفنان بركات لا تدري أن الأمر تم بهدف التجارة، وقد تم إهداء زوجته الأولى رندا آلة عود كهدية فقط.

رصدها: حنان حملاوي / إيمان. ب/ أكرم. ح

 

 

 

 

 

 

 

مقالات متشابهة