18 أبريل، 2021
الحوار الجزائرية
اخبار هامة الحدث وطني

القضاء على أزيد من 200 خنزير بري بالقرارة

تم القضاء على ما لا يقل عن 207 خنزير بري على مستوى المناطق الزراعية المتواجدة بمنطقة القرارة ( 120 كلم شرق غرداية) خلال حملة نظمت السبت و الأحد   حسبما علم يوم الأحد من مصالح محافظة الغابات بالولاية.

ونظمت هذه الحملة في إطار تنفيذ إستراتيجية تهدف إلى السيطرة على الخنزير البري من طرف حوالي عشرين صيادا مرفقين بكلابهم ينتمون إلى جمعية الصيادين بالجزائر العاصمة بالتنسيق مع السلطات الولائية و فلاحي المنطقة و ذلك وفقا للمعايير المعتادة التي تحترم التنوع و التوازن الإيكولوجي كما تمت الإشارة إليه.

وشهدت هذه الحيوانات تكاثرا في أعداها بمنطقة القرارة مما تسبب في إلحاق خسائر و أضرار “كبيرة ” في المحاصيل الفلاحية و المزارع وقد طرحت هذه الظاهرة عديد المرات من قبل فلاحي و سكان هذه المنطقة  مثلما ذكر نفس المصدر. كما أن انتشار هذه النوع من الحيوانات الخطيرة أصبح يقلق أكثر فأكثر الفلاحين الذين يعتبرونه تهديدا لمزارعهم و خطرا لا يتوجب الإستهانة به بسبب انتقال الأمراض لحيواناتهم و للإنسان ( حمى الخنازير الكلاسيكية و  الحمى المالطية و السل و الجدري و الحمى القلاعية و غيرها).

و بحسب رئيس الفرع المحلي للإتحاد الوطني للفلاحين الجزائريين حاج قادة فإن الخنزير البري إنتشر بطريقة سريعة بالمنطقة خلال السنوات الأخيرة في ظل غياب الحيوانات المفترسة و القضاء على هذا النوع من الحيوانات.

و أضاف بأن انتشار هذه الخنازير البرية و بالإضافة إلى أثرها الثقيل على مردودية المزارع الفلاحية   فهي أيضا سبب في عديد الخسائر المادية و الخسائر في الأرواح  بسبب حوادث المرور التي تتسبب فيها.

و يرى من جهته رئيس وكالة سفر بغرداية أن انتشار الخنازير البرية بالمنطقة يعد عامل جذب لتنمية الصيد السياحي وهي شعبة بإمكانها -كما قال- أن تكون مصدرا لإيرادات لا يستهان بها.

.واج

مقالات متشابهة