24 يونيو، 2021
الحوار الجزائرية
وطني

حرب إعلامية بين باسم يوسف وأحمد موسى

سخر الإعلامي المصري باسم يوسف، أمس الأول من المذيع أحمد موسى، الذي قال إن الإخوان المسلمين خسروا ما بين 15-18 مليار دولار أميركي، بسبب قرار تعويم الجنيه المصري.

وقال يوسف في تدوينة عبر صفحته الرسمية على موقع فيسبوك: “المفروض أن تنتج أفلام تسجيلية ودراسات ورسائل دكتوراه على أحمد موسى وبقية شلة الإعلاميين“.

وأضاف يوسف، أن أمثال أحمد موسى يقومون بدور خارق، حيث خرج يوم أمس ليقول إن الدولار يساوي 10 جنيهات، ومن ثم تستيقظ لتجده بـ13، وفي آخر النهار يصبح 16 جنيهاً.

وأضاف باسم مستهزئاً بموسى: “يطلع عادي ويقول أن هذه ضربة معلم، لأن الإخوان خسروا 18 مليار دولار بالحركة دي“.

وتساءل باسم عن كيفية القدرة الكبيرة على التبرير المتواجدة لدى موسى، وقال يوسف إن مستوى ذكاء وكفاءة وإمكانيات موسى أقل من إمكانيات شخص مصاب بمرض، يجري وراء سيارات رش المبيدات.

 

مقالات متشابهة