15 مايو، 2021
الحوار الجزائرية
وطني

اللجنة التي ستعكف على فتح ملف القانون الأساسي لم تنصب اليوم

بن غبريت: الامتحانات تتم بصفة عادية ولا يوجد مشاكل 

أفادت وزيرة التربية نورية بن غبريت اليوم من الجزائر العاصمة أن “الامتحانات تتم بصفة عادية”، وأكدت أنها أعطت جميع التعليمات لمدراء المؤسسات ومدراء التربية لأخذ كل الإجراءات اللازمة على حسب الوضعية المحلية، مؤكدة “لحد الآن لا يوجد أي مشاكل”.

وقالت بن غبريت، أمس، على هامش افتتاح الدورة الربيعية لمجلس الأمة، أن

العمل مستمر مع نقابات التربية، حيث سيتم عقد لقاء يوم 7 مارس الجاري مع التكتل النقابي “كل نقابة على حدا” وسيكون كذلك لقاء مع نقابة “الكنابست”، مشيرة فيما يخص إضراب النقابة المفتوح إلى أن نسبة الاستجابة للإضراب “قليلة”، ولكن انعكاسها كان سلبيا على معنويات التلاميذ”، تضيف الوزيرة.

واتهمت وزيرة التربية القنوات التلفزيونية بتضخيم إضراب “الكنابست” مما ساهم في توتر التلاميذ، مضيفة “في الواقع هناك بعض المؤسسات أين الأساتذة يقولون إنهم في إضراب إلا أنهم مازالوا يقدمون الدروس بشكل عادي، ودخلوا في الامتحانات”، غير أنها أشارت إلى أن “الوضعية مختلفة على حسب المؤسسة”، موضحة أنها أعطت “الحرية التامة للمسؤول في المؤسسة لأن يأخذ كل الإجراءات اللازمة في الميدان”.

وأعلنت وزيرة التربية عن عدم تنصيب اللجنة الوطنية المشتركة التي ستعكف على فتح ملف القانون الأساسي المقررة اليوم، موضحة أن الوزارة تحاول في الوقت الراهن تحقيق المطالب الممضاة عليها مع نقابات التربية، حيث أكدت أن كل الإجراءات ستؤخذ في الميدان، داعية مديريات التربية للأخذ بعين الاعتبار كل المسائل المطروحة على المستوى المحلي، والتي أشارت إلى أنه هناك عدد كبير من هذه المشاكل محليا، على أن يقوموا بلقاءات يوم 5 مارس الجاري على الساعة 10 ويحددوا مع كل نقابة برنامجا لحل بعض المسائل.

وتجدر الإشارة إلى أن وزيرة التربية كانت قد وجهت بتاريخ 26 فيفري 2015 مراسلة تحمل رقم 287 المؤرخة في 25/02/2015 تحت عنوان “الإجراءات الخاصة بالثلاثي الثاني” الممضية من طرف رئيس الديوان بالنيابة عبد المجيد هدواس إلى مديريات التربية، تضمنت 6 تعليمات فيما يخص تسيير امتحانات نهاية الفصل الثاني، بالإضافة إلى تسطيرها للقاء وصفته “بالشكلي” يوم 5 مارس القادم بين مدراء التربية وكافة النقابات المعمدة بهدف إعداد رزنامة للحلول الخاصة بالمشاكل القابلة للحل على المستوى المحلي.

 

نسرين مومن

مقالات متشابهة