19 أبريل، 2021
الحوار الجزائرية
وطني

صدق كريم طابو و كذب إبليس

-عليك لعنة الله يا إبليس ورطتني”بهدلتني”

-ورطتك؟ مع من؟ وكيف؟

-مع كريم طابو ضللتني عندما أكدت لي أن الرجل حضر “زردة كليب دي بان” و صوت لصالح الدستور الجديد واتضح في الأخير أن الخبر عار عن الصحة فكل الصحف ووسائل الأعلام ذكرت ان الرجل صوت بلا إلا أنا “ورطتني بهدلتني الله يبهدل بيك إن شاء الله”.

-تقصد كذبت عليك ، بالنسبة لي شيء عادي لا تنسى انا إبليس ولا تنسى أيضا أنكم تكذبون وتنافقون و تخادعون مثلي او أكثر أليس كذلك؟

– أكيد ولكن ما ذنب الرجل ، مشهود له بالثبات و المبادئ .

-اعرف ذلك واعلم انه من طينة الكبار وله مستقبل واعد، الرجل اكتسب تجربة يٌحسد عليها بعد احتكاكه برمز من رموز الجزائر” ونزيدلك كريم طابو ما يبيع مايشري اتهنى الرجل معدنه ذهب 24 قراط “.

– “الله لا تربحك و تربحني بهدلتني مع الرجل”

أنا بدوري أتقدم الى السيد كريم طابو مؤسس حزب الاتحاد الديمقراطي الاجتماعي باعتذاراتي الخالصة واعترف له أنني أخطأت في حقه.

مقالات متشابهة