28 فبراير، 2021
الحوار الجزائرية
وطني

والي أدرار السابق.. من أقاله ومن أعاد له اعتباره ؟

جاء المرسوم الرئاسي والمتضمن الحركة في سلك الولاة ليزيد من طرح تساؤلات حول قرار إنهاء مهام والي أدرار السابق مدني فواتيح عبد الرحمن، خاصة وأن المرسوم المذكور قد تضمن تعيين الوالي المعزول في منصب والي ولاية ميلة، فمن كان وراء إقالة الوالي من منصبه في أدرار ومن أعاد له اعتباره ومنحه مفاتيح تسيير ولاية ميلة ؟

تقول مصادرنا إن الجهة التي تقف وراء إنهاء مهام الوالي من منصبه كوالي لولاية أدرار، هي الوزارة الأولى ووزارة الداخلية بعد أن قام الوالي بإصدار تسخيرة قام من خلالها بمصادرة كل الشاحنات المحملة بالمازوت التي تخرج من المصنع وتتوجه إلى الولايات، بحكم أن المصنع تابع لنفطال، حيث كان يصدر للولايات في الوقت الذي لا تستفيد منه ولاية أدرار، ما تسبب في انقطاع وندرة في الولايات المجاورة ما أحدث فوضى واحتجاجات لتصل الشكاوي المقدمة إلى مصالح وزارة الداخلية. وتضيف ذات المصادر أن رئاسة الجمهورية قد قررت إعادة الاعتبار للوالي المعزول عبر منحه ذات المنصب في ولاية ميلة.

مقالات متشابهة