19 أبريل، 2021
الحوار الجزائرية
الحدث وطني

عبد المجيد شيخي” الخارج يهتم بنا لتحطيمنا و إعادة بناء جبهة داخلية ليس بالسهل “

المستشار الارسيف الوطني

اعتبر ، عبد المجيد شيخي ، مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالذاكرة ، أن إعادة بناء جبهة داخلية ليس بالأمر السهل بالنظر لما وصلنا إليه، محذرا من أن الاهتمام الخارجي الكبير بالجزائر هو لتحطيمها وتلك هي المصيبة .

وقال عبد المجيد شيخي في تدخل له اليوم الأربعاء أمام الكشافة الجزائرية ، أن عبارة الجبهة الداخلية عبارة ثقيلة جدا لان إعادة بنائها ليس هينا ، مستدلا بان الجزائريين أصبحوا لا يهتمون ببعضهم وتراهم في الشارع كل واحد  يسعى لنفسه .

عبد المجيد شيخي حذر من أن هرولة بعض الدول والمنظمات لتوجيه ضربات للجزائر يدخل في إطار اهتمام بتحطيمها ، وعلى الجزائريين أن يعوا جيدا أن سبب ذلك هو قيمة الجزائر التي على الجزائريين أنفسهم أن يدركوها وان يدركوا قيمة أنفسهم ، مشددا أيضا على ضرورة أن “ندخل في نفوس النشئ  ما هو الوطن ، وان يعاد التاريخ إلى مجراه الحقيقي وان الجزائر تقف دائما رغم الضربات” .

و قال مستشار رئيس الجمهورية المكلف بملف الذاكرة، انه لابد أن نعيد بناء ما كان في شبابنا قبل 50 سنة  حتى نبني جبهة داخلية بحجم التحديات الخارجية وإصلاح ما أفسده الدهر ، مشيرا الى ان الجزائر تشكل مصدر قلق للبعض خاصة لمن يحاول أن يقسم تاريخها إلى أجزاء .وانتقد المتحدث غياب العمل الجماعي لدى المثقفين والمتعلمين وهو ما يتسبب في الشتات وهدر الوقت ، مؤكدا على ضرورة ان يتعلم هؤلاء  قيمة العمل الجماعي .

مقالات متشابهة