7 مارس، 2021
الحوار الجزائرية
الحدث وطني

مدير عام وكالة عدل بلعريبي للحوار : شركات إنجاز “رهنت” مشاريع..واتخذنا الإجراءات اللازمة

■ بداية 2021 سنفتح ملف 15 ألف طعن حالة بحالة
■ فسخنا عقود لشركات صينية وتركية وحتى محلية

إفتتحت، اليوم، الوكالة الوطنية لدعم السكن وتطويره “عدل”، بصفة رسمية، عملية إختيار المواقع لأخر دفعة من برنامج “عدل2″، تشمل أزيد من 100 ألف مكتتب على مستوى 33 ولاية، 40 ألف منها بالعاصمة.

وقال المدير العام لوكالة “عدل”، طارق بلعريبي، اليوم، على هامش الإطلاق الرسمي للعملية، أن إطلاق هذه العملية جاء بعد تمكن مصالح الوكالة من توطين أزيد من 100 ألف وحدة سكنية على المستوى الوطني.

وأكد بلعريبي أن الوكالة إستطاعت التغلب على مشكل الحصول على العقار اللازم الذي يحتوى على ما تبقى من مكتتبي عدل2 بـ 33 ولاية .

وأضاف المتحدث، أن مصالحه خصصت لمكتتبي العاصمة في إطار هذه العملية مواقع بكل من : درارية، برج البحري، سيدي عبد الله، رغاية والعاشور .

بالمقابل نوه بلعريبي، في تصريحات خص بها الحوار، أن هدف الوكالة مع بداية 2019، إنصب على ضرورة إطلاق كافة المشاريع التي لم تنطلق، وواصل : “تحد كان يجب أن ننجح فيه خصوصا وأن والرقم كان يفوق 100 ألف مكتتب” .

وحول مشكل تأخر عملية إنجاز المشاريع ببعض المواقع في ولايات متفرقة من الوطن، قال بلعريبي : “في بداية السنة عاينا تقريبا كل المواقع ودرسنا نقاط الضعف والقوة”، وعلى ضوء ذلك إتخذنا قرار فسح عدة عقود لشركات إنجاز صينية وتركية وحتى محلية في مشاريع لم تكن فيها تسوية أو حل .

وأضاف : “إنجاز هذه المشاريع يسير الآن بالطريقة صحيحة وبعضها برمج للتسليم” .

وحول الاحتجاجات للمكتبين أمام مقر الوكالة، قال مدير عام وكالة عدل: “نتفهم ردة فعل هؤلاء المكتتبين خاصة عندما يلاحظون أن المواقع المسجلين فيها لا تسير بالطريقة اللازمة، لكن في حالة سيدي عبد الله اتخذنا كافة الإجراءات وستحل الأمور” .

من جهة أخرى، أكد بلعريبي أنه بداية سنة 2021 ستفتح الوكالة ملف أصحاب الطعون الإيجابية التي تقدر بـحوالي 15 ألف طعن، حيث سيتم دراستها حالة حالة .

مقالات متشابهة