12 مايو، 2021
الحوار الجزائرية
الحدث وطني

حمس” تتبرأ من جعبوب وتجمد عضويته في الحركة

تبرأت حركة مجتمع السلم من تعيين عضو مجلس الشورى الوطني الهاشمي جعبوب وزيرا للعمل، وأكدت أن هذا التصرف ولا يعنيها في شيء، مؤكدة تجميد عضويته في الحركة وإحالة ملفه على الهيئة الوطنية للانضباط .

و ذكر بيان “حمس”، اليوم، أن المكتب التنفيذي الوطني إجتمع برئاسة الدكتور عبد الرزاق مقري وحضور رئيس مجلس الشورى الوطني الدكتور عبد القادر سماري، بعدما تلقت الحركة خبر تعيين الهاشمي جعبوب وزيرا في الحكومة الحالية من وسائل الإعلام .

ووفق ذلك، تترأت الحركة، في بيانها، من تعيين جعبوب وزيرا في الحكومة، معتبرة اختيار عضو مجلس الشورى الوطني في الحركة دون استشارتها محاولة “لإرباكها” .

كما أبرزت الحركة أن ما قام به الهاشمي جعبوب مدان، باعتبار أن قرار المشاركة في الحكومة هو من صلاحيات مجلس الشورى الوطني وحده، حيث أن عدم المشاركة في الحكومة تم بإجماع أعضاء مجلس الشورى الوطني وأكده في عدة دورات سابقة.

و طبقا لما تنص عليه لوائح الحركة المتعلقة بالموضوع، لا سيما المواد 12 و22 من القانون الأساسي، المادة 46، 48 من النظام الداخلي، قرر المكتب التنفيذي الوطني تجميد عضوية الهاشمي جعبوب في حركة مجتمع السلم وإحالة ملفه على الهيئة الوطنية للانضباط.

مقالات متشابهة