26 نوفمبر، 2020
الحوار الجزائرية
الحدث وطني

الرئيس تبون: الجزائر تسترجع 24 رفات لقادة المقاومة الشعبية

قال رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أن الجزائر تمكنت من استرجاع 24 رفات لقادة المقاومة الشعبية .

وكشف الرئيس تبون، على هامش تقليده الرتب العسكرية لعدد من ضباط الجيش السامين، أن الرفات ستصل إلى الجزائر في الساعات القليلة القادمة، حيث ستصل على متن طائرة عسكرية .

وهذه أسماء المقاومين الشهداء الذين جلبت الجزائر جماجمهم:

رأس محنطة لعيسى الحمادي، رفيق بوبغلة.

جمجمة الشريف بوبغلة.

جمجمة بوزيان زعيم مقاومة الزعاطشة.

جمجمة سي موسى رفيق بوزيان.

جمجمة الشريف بوقديدة المدعو بوعمار بن قديدة.

جمجمة مختار بن قويدر التيطراوي.

جمجمة سعيد مرابط، قطعت رأسه في سنة 1841 بالعاصمة.

جمجمة غير محددة الهوية تم قطعها في منطقة الساحل عام 1841.

جمجمة عمار بن سليمان من الجزائر العاصمة.

جمجمة محمد بن الحاج السن من 17 الى 18 سنة من قبيلة بني مناصر.

جمجمة بلقاسم بن محمد الجنادي.

جمجمة علي خليفة بن محمد 26 سنة، توفي في العاصمة في 31 ديسمبر 1838.

جمجمة قدور بن يطو.

جمجمة السعيد بن دلهيس من بني سليمان بالمدية.

جمجمة السعدي بن ساعد من نواحي القل بسكيكدة.

رأس غير محددة الهوية محفوظة بالزئبق والتجفيف الشمسي .1865

جمجمة الحبيب ولد .. اسم غير كامل، مولود 1844 بوهران.

إلى جانب تسع جماجم لم يتم الكشف عنها من طرف اللجنة العلمية.

وللإشارة فقد تعهد الرئيس تبون منذ اعتلاءه سدة الحكم باسترجاع جماجم الشهداء المتواجدة في متحف باريس.

مقالات متشابهة