4 يوليو، 2020
الحوار الجزائرية
اخبار هامة الحدث وطني

جراد: أنا متأكد أن الجزائريين سيستمرون في بناء وطنهم

دعا الوزير الأول، عبد العزيز جراد، الجزائريين، للدعاء إلى الله عز وجل، ليرفع عنا وباء فيروس كورونا.

و قال الوزير الأول، اليوم ، خلال زيارته  إلى تندوف: “إن شاء الله لما يرفع عنا المولى عز وجل الوباء، ستنصلي في جميع المساجد”.

وحذر الوزير الأول مسؤولي المشاريع بولاية تندوف من التأخير في الإنجاز ؛ أين قال في هذا السياق : ” أنا أتابع المشاريع يوميا “، وخاطب .. ويجب إعادة النظر في منهجية العمل ”

وأضاف جراد: “أنا متأكد، أن الجزائريين سيستمرون في بناء وطنهم”.

من جهة ثانية ، دعا الوزير الأول جراد إلى إشراك علماء الإجتماع و علماء النفس عند التخطيط لبناء مدن جديدة، مبرزا أن “المدينة ليست مجموعة سكنات وفقط …لابد من مرافق للترفيه” .

كما نوه ذات المسؤول بضرورة التخلي عن الطاقات التقليدية والتحول نحو الطاقات المتجددة في كافة المشاريع الجديدة .

وأكد المسؤول الأول على الجهاز التنفيذي للحكومة، عزم الدولة على تشجيع الإستثمار ودعم الصناعة التحويلية، عقب معاينته مشروع إنجاز مجمع مخازن التبريد، مضيفا : “سنعمل من أجل مرافقة هذا المجمع الذي سيساهم في دعم إستراتيجية الدولة لضبط المنتجات الفلاحية وتشجيع الفلاحين والرفع من قدرات التخزين” .

وفي سياق مغاير، شدد الوزير الأول عبد العزيز جراد، على ضرورة تقليص من محفظة التلميذ، خصوصا وأنه من أهداف الدولة تعميم لوحة الكترونية لجميع التلاميذ، وتابع : “يجب توفير ألواح ذكية في المدارس التربوية من أجل تكوين التلميذ ” .

وعبر جراد عن أسفه لتصرفات بعض المواطنين غير واعيين يحرضون الشباب على الخروج دون كمامة وعدم احترام الإجراءات الوقائية، وتابع في هذا السياق :”هؤلاء يحملون خلفيات سياسية ونحملهم مسؤولية وفاة كورونا وحتى مسؤولية بقاء الوباء لحد الساعة .

و قد أشاد الوزير جراد، بنخبة الجيش الأبيض من خلال إثبات قدرات الأطباء الجزائريين في مجابهة انتشار الوباء والتكفل بالمرضى، وواصل ذات المتحدث قائلا ” سنتصدى بكل قوة للمخالفين لإجراءات الحجر الصحي ”

وبشأن الحالة الوبائية عموما وعدم استقرار أرقام “كورونا” في الجزائر، دعا جراد إلى تأجيل مواسم الأفراح والتجمعات إلى غاية زوال الوباء، وأكد أن هذه الولائم تعقد الوضعية وقد تجعلنا لا نتحكم في الوضع، مؤكدا: “إلى غاية الآن نحن متحكمون في الوضع”

وتابع جراد : “رئيس الجمهورية توعد أن يضرب بيد من حديد كل أشكال البيروقراطية”، وأضاف ” ليس لنا دراسة لكن يجب الإستثمار مستقبلا في المياه الجوفية” .

مقالات متشابهة