2 يوليو، 2020
الحوار الجزائرية
اخبار هامة الحدث وطني

جراد يأمر الولاة باتخاذ تدابير إضافية لمحاصرة كورونا

أعلنت، الوزارة الأولى، مساء اليوم الإثنين، عن تمديد الحجر الصحي في الولايات المعنية به إلى غاية 13 جويلية المقبل، من الساعة الثامنة مساء 20:00 إلى الخامسة صباحا 05:00، مع الإبقاء على رفعه في 19 ولاية، فيما تقرر تشديد الإجراءات بالبلديات والدوائر التي تشهد إرتفاع في عدد الإصابات .

وأمر، الوزير الأول عبد العزيز جراد، الولاة ورؤساء الدوائر ورؤساء المجالس البلدية، باتخاذ إجراءات إضافية على المستوى المحلي للحدّ من تفشي الوباء، بما في ذلك اللجوء إلى حجر كلّي أو جزئي في المناطق أو البلديات أو الأحياء التي تحتضن بؤرا للإصابة بالفيروس ، وهذا بقرار من الوالي.

كما تقرّر توقيف نشاط الأسواق الأسبوعية وأسواق المواشي والمراكز التجارية في الولايات التي تعرف ارتفاعا في حالات الإصابة بفيروس كورونا، إلى جانب العودة إلى إجبارية ارتداء الكمامة لسائقي السيارات والركاب المرافقين لهم.

وتبقى الولايات التالية معنية بالحجر الصحي الذي سيمتدّ إلى غاية 13 جويلية هي :

بومرداس ، سوق أهراس ، تيسمسيلت ، الجلفة ، معسكر ، أم البواقي ، باتنة ، البويرة ، غليزان ، بسكرة ، خنشلة ، المسيلة ، الشلف ، سيدي بلعباس ، المدية، البليدة ، برج بوعريريج، تيبازة، ورقلة ، بشار، الجزائر، قسنطينة، وهران، سطيف، عنابة ، بجاية ، أدرار ، الأغواط ، الوادي .

ووجهه الوزير الأول، تعليمات صارمة لولاة الجمهورية، تخص بتشديد العقوبات والإجراءات ضد كل من لم يلتزم بتدابير الوقاية كإرتداء الكمامة .

وشددت الوزارة الأولى، في بيانها اليوم، على منع التجمعات العائلية في الأفراح والجنائز، وتشديد العقوبات ضد كل شخص لا يرتدي كمامة أو خرق ساعات الحجر، بمن فيهم سائقو المركبات ومرافقيهم.

وأمر الوزير الأول بالغلق الفوري لكافة الأسواق الأسبوعية على غرار المواشي والسيارات وغيرها، و السهر على مراقبة التزام المواطنين بأوقات الحجر المنزلي وكذا تطبيق الحظر المفروض على إقامة الأعراس وحفلات الختان وكل أشكال التجمعات .

مقالات متشابهة