28 مايو، 2020
الحوار الجزائرية
وطني

مؤسسات ناشئة تغير نشاطها وتتطوع لتصنيع مستلزمات الوقاية

اتجه عديد الشباب أصحاب مؤسسات ناشئة لتغيير طبيعة نشاطهم التجاري، قصد الانخراط في الهبة التضامنية لمساعدة البلاد على مجابهة وباء كورونا، من خلال التحول نحو تصنيع معدات ومستلزمات الوقاية وتوزيعها على المستشفيات والمؤسسات والجمعيات .

وتتواصل جهود التضامن من أجل كبح تفشي فيروس كورونا كوفيد 19، حيث تعددت المبادرات وتنوعت المساعي بين مختلف الفاعلين في المجتمع المدني ومتعاميلن اقتصايين، قابلها تقديم السلطات العليا في البلاد تسهيلات استثنائية لإنجاح هذه العمليات التضامنية  .

وكمثال عن ذلك، شرعت مؤسسة RB للإنتاج الصناعي للألبسة و الأفرشة المستحدثة في إطار الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب “اونساج” بالمسيلة، في توفير الألبسة الطبية الواقية و كذا الكمامات بثلاث طبقات معقمة و مطابقة لشروط الصحة .

كما تعتزم المؤسسة، حسب مسيرها بلال زاوي في تصريحات للحوار، على توفير كمية معتبرة تقدر مبدئيا بحوالي 30 الف كمامة و 800 لباس واقي ، ليتم توزيعها لاحقا على المستشفيات والحماية المدنية ومصالح الأمن، في وقت تسعى هذه الشركة التي جندت طاقم عمالها كاملا بورشة الإنتاج لصنع المزيد من معدات الوقاية كالأقنعة الشفافة الواقية و أغلفة الأحذية الواقية .

وتعمل هذه  المؤسسة-يضيف زاوي- بالتنسيق  مع مصالح مديرية التكوين المهني لولاية المسيلة وبتشجيع من السلطات الولائية التي قدمت كافة التسهيلات اللازمة لإنجاح المبادرة .

رضا ملاح

مقالات متشابهة