28 مايو، 2020
الحوار الجزائرية
وطني

مستخدمو الصحة..دعوات واسعة للتجند وراءهم ومساندتهم

مطالب برفع منحة العدوى نسبة 100 بالمائة 

ارتفعت دعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسط فعاليات المجتمع المدني وحتى من قبل نواب بالبرلمان، تطالب بالوقوف وتقديم الدعم المادي والمعنوي اللازم لكافة ممارسي الصحة العمومية، باعتبار هذه الفئة أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا كوفيد 19 .

ووجه نشطاء وفاعلون على الفضاء الأزرق نداءات تضامنية من أجل التجند وراء مختلف الفئات المهنية التي تعمل بالمؤسسات الاستشفائية، خاصة في مثل هذا الظرف الصعب  والمرحلة العصيبة التي تمر بها البلاد بسبب تفشي وباء كورونا في عدد من الولايات وتسجيل 454 حالة إصابة مؤكدة و 29 حالة وفاة، بالنظر لما تبذله هذه الفئات من مجهودات جبارة يوميا من أجل التكفل بالحالات ومعاينتها داخل المستشفيات .

وفي هذا الشق بالتحديد، طالب النائب عن حركة مجتمع السلم، لخضر براھیمي، الحكومة، برفع المنح التعويضیة عن العدوى، لفائدة مستخدمي قطاع الصحة بنسبة 100 بالمائة، وأوضح في مراسلة وجهها للوزير الأول، عبد العزيز جراد، إن مستخدمي الصحة، قد أبانوا عن جھود معتبرة حماية لصحة وحیاة المواطنین، في ظل الظروف الصحیة الصعبة التي تعرفھا بلادنا، بالرغم من انعدام الإمكانیات وتعرضھم لخطر العدوى من فيروس كورنا كوفيد 19 .

وفي السياق، أكد رئيس النقابة الوطنية لشبه طبي، أنه من واجب الطبيب و الممرض أو أي عون في أي مؤسسة استشفائية الوقوف مع البلاد في هذه المحنة الصعبة دون انتظار أي مقابل .

مقالات متشابهة