19 أبريل، 2021
الحوار الجزائرية
اخبار هامة الحدث وطني

كنا ولا زلنا مدافعين عن الحقوق والحريات

رئيس المجلس الدستوري، كمال فنيش:

 كنا ولا زلنا مدافعين عن الحقوق والحريات

قال رئيس المجلس الدستوري، كمال فنيش، إن المجلس وقف مدافعا وحارسا للحقوق والحريات منذ أول قرار له في مراقبته للانتخابات، كما دافع عن عدم دستورية المساس بحقوق الترشح والانتخابات، ومبدأ المساواة بين المواطنين بتوسيع الكتلة الدستورية من خلال الرجوع إلى المواثيق الدولية التي صادقت عليها الجزائر.

مضيفا في كلمته خلال الاحتفال بالذكرى الثلاثين أن المجلس الدستوري حريص كل الحرص على تنفيذ آلية الدفع بعدم الدستورية، والتي مرت سنة على دخولها حيز التطبيق لتنقية كل منظومتنا التشريعية، مما قد يشوبها من أحكام من شأنها انتهاك الحقوق والحريات التي يكفلها الدستور، مشيرا الى ان  المجلس الدستوري قائم منذ تأسيسه على السهر على احترام الدستور، وحماية الحقوق والحريات، ومدى إسهام ذلك في سبيل إرساء دولة الحق والقانون، كما عمل على إرساء جمهورية جديدة تقوم على التوازن بين السلطات، واستقلالية القضاء، واحترام الحقوق والحريات، وأخلقة الحياة العامة، ومحاربة الفساد.

وأضاف فنيش، في كلمته، أن تأجيل الاحتفال بالذكرى الثلاثين لتأسيس المجلس إلى اليوم بسبب وقوف المجلس على مراقبة الانتخابات وصحة العملية الانتخابية التي نتج عنها انتخاب عبد المجيد تبون رئيسا للجمهورية،

واعتبر فنيش ان احتفال اليوم هو وقفة تأمل وتقييم لإنجازات المجلس الدستوري التي أرست قواعد دستورية متقدمة منوها بجرأة المجلس الدستوري في استنباط مبدأ الفصل السلطات رغم عدم نص الدستور على المبدأ قبل سنة 2017.

 

مقالات متشابهة