22 يناير، 2021
الحوار الجزائرية
وطني

إحراق خيم المعتصمين بعين صالح

م. رابح

أحرق مجهولون ليلة الجمعة إلى السبت خيم المعتصمين في ساحة الصمود بمدينة عين صالح ما أدى إلى إتلافها وبعض الحاجيات الموجودة داخلها. وأكد عضو اللجنة الشعبية لمناهضة الغاز الصخري، محاد قاسمي، أن أربع خيم تم إحراقها في ساعة متأخرة من الجمعة، ونفى بالمقابل وجود إصابات في صفوف مرتادي الساحة التي يتجمع فيها سكان عين صالح منذ أربعة أشهر لمطالبة الحكومة بوقف التنقيب واستغلال الغاز الصخري.

ويرى قاسمي أن الفاعل تعمد استهداف الخيم الخالية من المحتجين، وهو ما يؤشر  -حسبه-  على كون الفعل رسالة من أطراف معينة تحاول خلق البلبلة في الساحة التي تحمل رمزية كبيرة، وعن التوقيت قال قاسمي بأن الأمر يتزامن مع الدفع الكبير الذي سيعطيه اجتماع المناهضين للغاز الصخري بالعاصمة وفتح ورشة نقاش مع المختصين خلال الأيام القامة، وهو “ما أقلق بعض الأطراف” على حد قول قاسمي.

ورغم رفض قاسمي اتهام أي طرف وإلحاحه على ترك الأمر للتحقيق، غير أنه كشف عن وجود أطراف يزعجهم صمود وتواصل الشباب في الساحة، واعتبر أن من قام بالعملية يهدف إلى “تخويف المحتجين المتمسكين بمطالبهم”.

مقالات متشابهة

1 comment

عبد الله 11 مايو، 2015 at 19:59

انا من صحرا واش درونا حنا هدا الدوله غير حقرا و تهدر على حقك اتموت ابه واش يحوسو يحوسنا نضو ملا غير كملى هك
ورح نوضو علجال ارضى فى مدينت تقرت و ماء نشروه 20 لتر بى 70 دنار وشهاد الملاد اس 12 خمس شهور به تخرج و اش راه درتنا هدا الدوله

تعليق are closed.