24 مايو، 2020
الحوار الجزائرية
اخبار هامة الحدث وطني

كعوان : الجزائر سخرت 100  مليون دولار لمساعدة اللاجئين

جدد وزير الاتصال, جمال كعوان، التزام الجزائر وجهودها الإنسانية فيما يخص قضية اللاجئين من  خلال  تضامنها “الفعلي” و”اللامشروط” تجاه اللاجئين دائما، مضيفا أن الجزائر التي غالبا ما تتغاضى الصحافة الغربية عن أعمالها المشرفة في  مجال التضامن الفعلي واللامشروط تجاه اللاجئين- هي أرض لجوء للشعب الصحراوي،  الذي سلبت أرضه، وأرض لجوء لآلاف الفلسطينيين، وأرض لجوء للإخوة السوريين الذين  يتم تمدرس أطفالهم بمجرد تصريح”، قائلا أيضا “إن الجزائر, وبالرغم من الأزمة المالية, سخرت ما لا يقل عن 100  مليون دولار لمساعدة مهاجري منطقة جنوب الصحراء”, داعيا إلى معالجة “اقتصادية  واجتماعية” للأسباب العميقة للهجرة من البلدان الأصلية.

“إن قضية اللاجئين أصبحت اليوم, وقد تخلت عنها قوى عظمى, تطرح  نفسها بحدة متزايدة لأن آفات جديدة مهيكلة أكثر زادت من خطورة هذه الإشكالية  التي لم تتوصل القارة الإفريقية بعد لإيجاد وسائل مواجهتها، مما جعل بلدنا وجهة  عبور أو مستقرا لتدفقات من المهاجرين الذين عصفت بهم الأزمات، والذين يتم  أحيانا خلافا للمنطق اقتراح حلول أمنية وعسكرية  لهم”، مذكرا في هذا الشأن  بالقول إن “تصور بلدنا الصحيح لهذه الإشكالية وللرهانات  الإنسانية والبشرية التي تقترن بمعالجتها الإعلامية جعلنا ننضم لمبادرة  المحافظة السامية للاجئين التي تعمل على عقلنة المقاربة الصحفية في هذا المجال  من خلال الإعلام والتكوين”.

سفيان. ب

مقالات متشابهة