4 يوليو، 2020
الحوار الجزائرية
محلي

سكان دواوير بلدية يلل يشتكون من نقص التزود بالمياه والكهرباء

 ناشد سكان 8 دواوير ببلدية يلل الواقعة بولاية غليزان، السلطات المحلية بالولاية التدخل العاجل من أجل القضاء على مشكلة التزود بالمياه الشروب، وكذا نقص التزود بالكهرباء، والذي تعاني منه المنطقة بسبب ضعف الضغط الكهربائي، وهذا نتيجة تزايد التعداد السكاني ما تسبب في كثرة الإنقطاعات.

وحسب سكان دواوين أولاد معمر و أولاد صافي والحوايشية والحجايجية والعثامنية و أولاد بوعمران و الجلالدة والحطاطبة، فإن معاناتهم مع أزمة العطش لازالت متواصلة منذ فترة طويلة، حيث أصبحوا يجلبون هذه المادة الحيوية عن طريق الصهاريج وبتكاليف باهضة، كما يعاني السكان من ضعف الشبكة الكهربائية والانقطاعات المتكررة للكهرباء، وهو ما جعلهم يطالبون المسؤول الأول بالولاية، بإنجاز خزان مائي بالمنطقة، لاسيما وأن المنطقة تتوفر على أرض مرتفعة تابعة للبلدية، وهي عبارة عن مكان إستراتيجي يطل على كثير من الدواوير، إضافة إلى وجود أنبوب مائي خاص بماء البحر يمر بالمنطقة، والذي سيمكن الساكنة من القضاء على أزمة الماء الصالح للشرب التي عانت منه المنطقة منذ سنوات.

كما طالب السكان من المسؤول الأول بالولاية، بتخصيص مشروع لإنجاز محولات كهربائية جديدة لامتصاص انخفاض الضغط الكهربائي، لاسيما وأن استهلاك الكهرباء عرف تزايدا كبيرا في السنوات الأخيرة بسبب تزايد عدد السكان بالمنطقة والذي فاق 3000 نسمة.

 

ل. زيان

 

مقالات متشابهة