29 مايو، 2020
الحوار الجزائرية
محلي

تماثل مصاب بكورونا في سطيف بعد توقف قلبه لمدة 10 دقائق

تماثل الـمصاب “ر.عمار” القاطن بولاية سطيف للشفاء من وباء كورونا، بعد “معجزة طبية” نادرة الحدوث إثر توقف قلبه لمدة 10 .

وحسب ما نقله موقع جريدة النصر، اليوم، عن البروفسور نبيل مصباح رئيس مصلحة الإنعاش الطبي بمستشفى سعادنة في سطيف، فإن المصاب تماثل للشفاء من الفيروس أمس الثلاثاء، بعد أن تعقدت وضعيته الصحية وتوقف أعضاؤه الحيوية” .
و
وتابع مصباح : “الوضعية الصحية للمريض للمصاب كانت معقدة للغاية وقد وصلت إلى درجة الخطورة، بدليل أنه أصيب بضيق حاد في التنفس، حيث نقل من مصلحة الأمراض المعدية إلى المصلحة التي يشرف عليها، ليتم وضعه تحت جهاز التنفس الاصطناعي لمدة 12 يوما”.

وأثر الفيروس بشكل كبير على أعضائه الحيوية، منها القلب، الكليتين، المعدة، التنفس، ليتم ربطه بجهاز تصفية الكلى و خضوعه لخمس حصص”، حيث توقف قلبه عن الخفقان لأكثر من عشرة دقائق، غير أن تواجد سرعة تدخل أحد الأطباء بالمصلحة في المناوبة أثناء الأزمة القلبية، جنّب المريض وفاة محتومة، في معجزة طبية تحققت ليبقى المصاب على قيد الحياة مقاوما للمرض ببسالة” .

مقالات متشابهة