2 مارس، 2021
الحوار الجزائرية
دولي

التضاربات السياسية بين المصالح والاستراتجيات الدولية

 

تاتي زيارة وزير الخارجة الفرنسي للمنطقة في محاولة لحل الأزمة الخليجية مع قطر  في سياق امتلاك فرنسا بعض أوراق اللعبة،بالمقابل فأن الولايات المتحدة تعتبر الخليج منطقة نفوذ لها وبريطانيا كذلك تاريخيا، بينما تمتلك فرنسا علاقات خاصة مع عدد من دول الخليج. ويرى العديد من المراقبين، أن هذه العلاقات الخاصة التي تملكها فرنسا يمكن من خلالها أن تتفاهم مع الدول العربية، ويمكن أيضا من خلالها الوصول إلى تفاهمات أو حل بين دول الخليج، ومن ثم يمكن الجلوس على طاولة الحوار إذا حدثت تفاهمات. وهذا ويعول الكثيرون على ان بقبول الوساطة الكويتية،والذي تسعى من خلاله الكويت  أن يكون  داخل البيت الخليجي

 

 

مقالات متشابهة