15 يناير، 2021
الحوار الجزائرية
اخبار هامة الحدث وطني

محمد شرفي ضيف منتدى الحوار… هذه ميزات قانون الانتخابات الجديد ولن نعتمد التصويت الإلكتروني

 أكد، اليوم الأربعاء، رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي، خلال نزوله ضيفا على منتدى الحوار أن القانون الجديد للانتخابات الذي يخضع للّمسات الأخيرة سيعالج مواطن الخلل منها ما تعلق بشروط الترشح وتمويل الحملة الانتخابية وضبط سوق النفوذ.

هذه ميزات قانون الانتخابات الجديد

وقال محمد شرفي أن السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات حاولت تكييف مشروع القانون الجديد مع متغيرات الساحة السياسية، مؤكدا أن القانون الجديد لا يتيح الترشح لمن هب ودب وسينتج مترشحين “نظاف”، حيث سيتم اشتراط الشهادة العلمية للترشح في بعض المناصب على أن تكون أدنى درجة في مناصب أخرى، وفي السياق نفسه اعتبر المتحدث أن تدني مستوى مؤطري مكاتب الانتخابات سببه القانون الحالي الذي يفرض على المؤطر أن يقيم في نفس البلدية التي يؤطر فيها مكتب الاقتراع، زيادة إلى ما ينتج عن تأثير العلاقات الشخصية.وأوضح محمد شرفي أن مؤطري المكاتب الانتخابية وفقا لنص القانون الجديد سيكون من ولاية الناخب وليس البلدية.

و أكد المصدر في حديثه عن جديد قانون الانتخابات الذي سيوزع على الطبقة السياسية من أجل الاثراء تحضيرا للانتخابات المحلية والتشريعية المقبلة ، أن النص الجديد سيضبط معايير الشفافية في الحملة الانتخابية بعيدا عن سوق النفوذ وهذا في اطار جهود محاربة الفساد .

وقال محمد شرفي انه تم وضع استراتيجية داخلية من أجل التصدي لكل محاولات المساس بنزاهة وشرعية الاقتراع ، مؤكدا انه حتى ولو عجز عن جعل التزوير مستحيلا سيجعله غير مربح لصاحبه .

“السوسة المدسوسة ” …معيقين في كل المجالات

وعاد شرفي لتوضيح سر إطلاقه عبارة “السوسة المدسوسة ” خلال الانتخابات الأخيرة، بالقول أنه “خلال ممارسة السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات مهامها وجدت في بعض المراحل الغام وتأكدت بأن هناك من يعيق في كل المجالات”.

شرفي ،الذي اعتبر أن الشعب قد أعلن القطيعة مع ممارسات النظام السابق في مجال الانتخابات، أكد أن الامر اليوم يحتاج إلى مواطن واع تتكفل السلطة المستقلة للانتخابات  بحفظ صوته واختياره كما هو، مشيرا أنه طلب مساعدة النخبة خلال الانتخابات لأن إمكانيات السلطة وحدها لا تكفي ، وقد توصل إلى 375 الف متطوع ” حافظ للامانة” .

وطمأن محمد شرفي في حديثه عن الانتخابات المقبلة بالقول أن المجال مفتوح للشباب والجامعيين والنساء ، وهذا من ميزات القانون الجديد للانتخابات الذي أمر رئيس الجمهورية بالإسراع في إنهائه وتوزيعه على الأحزاب .

المجتمع المدني لدعم الديمقراطية وليس مخزن للترشح

أكد محمد شرفي، أن القانون الجديد للانتخابات سيأتي بميكانيزمات ناجعة لضمان نزاهة الاقتراع، وتعزيز الديمقراطية الدستورية التي تحمل في طياتها الديمقراطية التشاركية ،  مشيرا إلى أن المجتمع المدني سيصبح داعما للديمقراطية والمسار الانتخابي وليس مخزن للترشح.

وبخصوص التصويت الالكتروني، قال محمد شرفي انه لديه تحفظات على هذا النوع من الاقتراع ، وأكد أن وجود نسبة اقل من 1 بالمائة خطر يجعله ينصرف عن الاقتراع الالكتروني حتى لا يكون مولد آخر للتزوير .

نسيمة عجاج

مقالات متشابهة