23 أبريل، 2021
الحوار الجزائرية
الحدث وطني

وزارة التعليم العالي تحقّق في استفادة اساتذة وطلبة من ملتقيات علمية في الخارج

أمرت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مسؤولي المؤسسات الجامعية والبحثية بايفادها بالقائمة الاسمية للاساتذة والطلبة المستفيدين من ملتقيات علمية خارج الجزائر لمراكز تدعي انها بحثية وهي في الحقيقة عبارة عن سجل تجاري.

وحسب التعليمة المؤشرة بالعاجل جدا الموجهة من قبل مديرية التعاون والتبادل ما بين الجامعات إلى رؤساء الندوات الجهوية الجامعية بالإتصال مع مدراء مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي ،حول إجراء الملتقيات الدولية فقد تبين أن هناك عدة جامعات سمحت للأساتذة والطلبة بإجراء ملتقيات علمية خارج الجزائر بإشراف أساتذة جزائريين مع مراكز تدعي أنها بحثية وتكوينية وهي في الحقيقة عبارة عن سجل تجاري صادر عن هيئات التجارة بالأردن -وزارة التجارة الأردنية-.

وقدمت التعليمة قائمة المراكز المعنية وهي مركز البحث وتطوير الموارد البشرية “رماح الأردن” لصاحبه خالد راغب الخطيب ،ومركز البحث للفكر الاقتصادي لنفس الشخص ، إضافة إلى مركز البحث وتطوير الموارد البشرية “السناسل” لصاحبته سناء الظاهر وهي زوجة خالد راغب الخطيب ، وكذا مركز  “تمكين” للتدريب والاستشارات لصاحبه غسان الطالب ، وهي كلها مراكز تمتلك سجلات تجارية صادرة عن وزارة التجارة الأردنية ، حسب نفس الوثيقة .

وأمرت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مسؤولي المؤسسات الجامعية والبحثية  بايفادها بالقائمة الإسمية للأساتذة والطلبة المستفيدين من ملتقيات علمية خارج الجزائر وبالتوضيحات اللازمة عن المعايير المعتمدة من قبل المجالس العلمية في انتقائهم .

مقالات متشابهة