13 مايو، 2021
الحوار الجزائرية
الحدث الدبلوماسي

بوقدوم يجدّد التزام الجزائر بمرافقة مالي في تحقيق المصالحة

جدد وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقدوم، التزام الجزائر وعزمها الجزائر على مواصلة جهودها في مرافقة السلطات المالية من أجل  إنجاح اتفاق السلم والمصالحة.

وأكد صبري بوقدوم ، اليوم الاثنين ،خلال افتتاح أشغال الدورة  الـ 16 للجنة الثنائية الاستراتيجية الجزائرية المالية أن “الجزائر ستواصل دعهما للبلد الشقيق” ، معتبرا أن الاجتماع يشكل فرصة متجددة لتقييم التقدم المحرز في تنفيذ كافة بنود اتفاق السلم والمصالحة.

وبخصوص التعاون الثنائي بين الجزائر ومالي ،قال صبري بوقدوم انه على الطرفين العمل أكثر لتثمين عوامل التكامل الاقتصادي واستغلال الطاقات الهائلة التي تزخر بها الجزائر ومالي، وتفعيل  آليات التعاون الثنائي،خاصة اللجنة المشتركة الكبرى واللجنة الثنائية الحدودية، بهدف  استكشاف مجالات جديدة للتعاون و تعزيز الشراكة المثمرة بين المتعاملين الاقتصاديين، من خلال رفع حجم وقيمة التبادل التجاري وتجسيد مشاريع ملموسة على أرض الواقع و دراسة كل جوانب  التعاون  وإعداد مشروع خارطة الطريق الذي أعدته مجموعة الخبراء.

مقالات متشابهة