15 يناير، 2021
الحوار الجزائرية
الحدث الدبلوماسي

بن قرينة ” المرحلة مواتية لعلاقة أكثر توازنا مع أمريكا

تعديل الدستور

اعتبر رئيس حركة البناء الوطني، عبد القادر بن قرينة، أن المرحلة مواتية لإعطاء دفع جديد للشراكة بين الجزائر والولايات المتحدة الامريكية وبناء علاقة أكثر توازنا بالنظر للتغييرات على البيت الأبيض .

وقالت حركة البناء الوطني تعقيبا على زيارة وفد امريكي رفيع المستولى الى الجزائر على رأسه مساعد كاتب الدولة للشؤون الخارجية الأمريكي المكلف بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا أن هناك فرصة في ترقية مستوى العلاقات وإعطاء دفع جديد للشراكة بين دولتين لديهما تاريخ طويل من العلاقات الايجابية وتتقاسمان مصالح مشتركة.

واعتبرت الحركة أن مصالح الدولتين في نمو الشراكة بينهما لاسيما الاقتصادية منها يفرض تفهما واضحا لطموحات الجزائر المشروعة كدولة إقليمية فاعلة في المنطقة بل و قائدة و التسليم بذلك ، وعمل الولايات المتحدة الأمريكية على دعم أقوى لجهود الجزائر و مساعيها في حلحلة الأزمات وإيجاد الحلول للنزاعات  التي تعرفها المنطقة، عبر تشجيع الحوار بين الفرقاء، على غرار أزمات ليبيا ومالي و دول الساحل الإفريقي و الإقرار بحقوق الشعوب المشروعة في تقرير مصيرها في كنف الشرعية الدولية، و قرارات مجلس الامن وعلى وجه الخصوص احترام إرادة الشعب الصحراوي في تقرير مصيره ، وإعادة تقييم الموقف الأمريكي من القضية الفلسطينية بما يضمن لهذا الشعب حقه في اقامة دولته .

ن-ع

 

 

مقالات متشابهة