24 نوفمبر، 2020
الحوار الجزائرية
الحدث وطني

أزيد من 17 ألف عملية تعقيم في إطار مكافحة وباء كورونا

أعلن الديوان الوطني للتطهير عن القيام بما يزيد عن 17.000 عملية تعقيم منذ بداية وباء كورونا (كوفيد-19)،وأوضح الديوان أن “عمليات التعقيم قد تمت بالتعاون مع السلطات المحلية ومديريات البيئة والغابات والحماية المدنية والجمعيات المحلية”.

وفي بيان له أكد الديوان أنه يؤدي دورا هاما من  خلال عمليات التعقيم التي يقوم بها في الفضاءات العمومية والشوارع والأحياء السكنية ومقرات المؤسسات والمستشفيات. إذ تم، في هذا الصدد، القيام بما يزيد عن 17 ألف عملية تعقيم منذ بداية الوباء”.

وسخر الديوان في اطار هذه العمليات فرقا من الأعوان وكل الوسائل المادية الضرورية، بما فيها الصهاريج والمضخات المائية ومواد التنظيف والتعقيم، حسبما أكده ذات المصدر، مضيفا أن هذه العمليات قد استهدفت أيضا عديد مناطق الظل.

وعلاوة على هذه الحملات، نصب الديوان لجنة لمتابعة تطور حالات كورونا داخل المؤسسة، طبقا لتعليمات وزارة الموارد المائية.

وتقوم هذه اللجنة بمتابعة تطور حالات الاصابة بالوباء وتقدم توجيهات عملية لتجنب تزايد الوباء داخل المؤسسة، طبقا للبروتوكول الصحي الخاص بمكافحة المرض.

هذا وعمد الديوان الوطني للتطهير، منذ ظهور مؤشرات الموجة الثانية، إلى اعادة اطلاق عمليات التعقيم والتنظيف عبر كل مناطقه ووحداته، باستغلال كل الموارد البشرية والمادية، حسبما أوضحه بيان الديوان الذي يدير شبكة تطهير في مساحة قدرها 57 ألف كيلومتر عبر 1.151 بلدية، موزعة على 44 ولاية. ويتوفر الديوان على 155 محطة تطهير و510 محطة رفع.

مقالات متشابهة