15 مايو، 2021
الحوار الجزائرية
الحدث وطني

فيلالي غويني : التصويت بنعم للدستور أقوى رد على خصوم الجزائر

قال رئيس حركة الإصلاح الوطني، فيلالي غويني أن نجاح التعديل الدستوري المقبل ضمانة لإحداث التغيير الجذري الذي ينشده جميع الجزائريين.

وأكد غويني، خلال اليوم العاشر للحملة الإنتخابية من وهران، أن التصويت على التعديل الدستوري بنعم سيكون أفضل و أقوى رد على خصوم الجزائر الجديدة و على أصحاب الأجندات الأجنبية .

ورافع غويني لملف الهوية، حيث قال في هذا الشأن: ” لا خوف على مكانة و حصانة ملف الهوية بكل عناصرها”، فيما أبرز أن التعديل الدستوري يضمن تعزيز حضور الشباب في مختلف مؤسسات الدولة و المجتمع و بفتح أمامهم آفاقا غير مسبوقة .

وأضاف غويني : “التعديل الدستوري بكرّس ميكانيزمات لتوسيع حضور الكفاءات و الطاقات الشبابية في المشهد السياسي و التأثير فيه”، وواصل قائلا : ” المشروع يمكّن الشباب الذي عانى التهميش من تصدُّر مختلف المواقع ، و من المشاركة في وضع السياسات العمومية، البرامج الإنمائية و صناعة القرار بشكل عام” .

مقالات متشابهة