7 ديسمبر، 2019
الحوار الجزائرية
الحدث

هذا مصير بوشوارب بعد فراره من الجزائر

كشف المحامي، نجيب بيطام، أن مصير وزير الصناعة الأسبق، عبد السلام بوشوارب، بعد فراره من الجزائر، سينال اقصى و أثقل العقوبات.
وقال بيطام في تصريح للصحافة، إن بوشوارب سيحاكم غيابيا، نظرا لتواجده في حالة فرار، مشيرا إلى أن القانون واضح وصارم، ففي حال ثبوت ضلوع المتهمين ضمن قضايا الفساد وتبديد المال العام والمساس بالاقتصاد الوطني، سينالون جزاءهم وفقا للقانون المعمول به.
وكان من المنتظر مثول بوشوارب اليوم بمحكمة سيدي امحمد ، رفقة الوزيرين الأولين السابقين، أحمد أويحيى وعبد المالك سلال، بالإضافة لثلاثة وزراء للصناعة، ورجل الأعمال محمد بايري، صاحب مجمع إيفال.
وتتعلق القضية بمنح امتيازات غير مستحقة، أخذ قروض بطريقة غير مشروعة، والإضرار بمصالح بنك عمومي وتبييض أموال.

مقالات متشابهة