7 مايو، 2021
الحوار الجزائرية
الحدث

وزارة التجارة سخرت 64 ألف تاجر يومي العيد

سطرت وزارى  وزارة التجارة برنامجا واسعا لضمان الخدمة العمومية خلال يومي عيد الأضحى، كما حذت حذوها العديد من المؤسسات على غرار مؤسسة تزويد بالماء الشروب سيال وشركة النقل والوقود مخططا لتأمين الخدمات الضرورية لذات المناسبة، وذلك لضمان الحد الأدنى من الخدمات للمستهلك.

وزارة التجارة تسخر64 ألف تاجر لضمان المداومة خلال يومي الأضحى

حفاظا على سير الحسن للحياة التجارية وضمان الحد الأدنى من الخدمات للمستهلكين، ما يقارب 64 ألف تاجر على المستوى الوطني لضمان مداومة يومي عيد الأضحى المبارك، وقال وزير التجارة جلاب خلال لقاء تشاوري و تقييمي جمعه بممثلي الجمعيات المهنية للتجار و كذا ممثلي جمعيات حماية المستهلك أنه تم تسخير 63.990 تاجر على المستوى الوطني، من بينهم 40.491 تاجر مواد غذائية عامة و خضر و فواكه و 5.695 مخبزة و كذا 20.059 تاجر من مختلف النشاطات الأخرى، مشيرا الى أنه تم تسجيل ارتفاع بنسبة 26 بالمائة مقارنة بالسنة الفارطة في عدد المداومات المرتقبة.

 

تجنيد وحدات انتاج مختلف السلع

وبخصوص المتعاملين الاقتصاديين و ووحدات الإنتاج، قال الوزير انه تم تجنيد 150 وحدة لإنتاج الحليب و 284 وحدة من المطاحن و 40 وحدة لإنتاج المياه المعدنية و 474 وحدة لإنتاج مختلف السلع الأخرى.

وبالنسبة لمختلف المساحات التجارية و مراكز التسوق الكبرى، أكد الوزير أنها ستكون مفتوحة ابتداء من ظهيرة اليوم الاول من العيد، مشيرا الى تزامن عيد الأضحى المبارك مع عطلة نهاية الأسبوع هذه السنة، ما يتطلب تعزيز المداومات خلال كل هذه الأيام.

 

تجنيد 2.222 عون مراقبة حد التزام التجار

ولمراقبة مدى ضمان مداومة يومي عيد الأضحى، قال الوزير انه تم تجنيد 2.222 عون مراقبة تابع لمصالح وزارة التجارة سيسهرون على مدى التزام التجار ووحدات الإنتاج بالمداومة التي تمثل ضمان الحد الأدنى من الخدمات التي تسمح للمواطن باقتناء ضرورياته في هذه الفترة.

من جهة أخرى، كشف السيد جلاب أن مصالح الوزارة بصدد إطلاق تطبيق إلكتروني يسمى “أسواق” يسمح بمرافقة كل المواطنين لتحديد المحلات والمخابز المفتوحة يومي العيد على المستوى الوطني، مضيفا ان التطبيق سيكون متوفر عبر الهواتف الإلكترونية ويسمح بتحديد اسم التاجر المعني بالمداومة و عنوان محله و كذا التبليغ عنه من قبل المواطنين في حالة ما لم يلتزم بمداومته.

 

تطبيق إلكتروني لتحديد المحلات المداومة

وأكد وزير التجارة السعيد جلاب الذي قدم تصريحه لوكالة الأنباء الجزائرية، بدل إصدار بيان إعلامي كما في السابق، أن مصالح دائريته الوزارية، بصدد اطلاق تطبيق إلكتروني يسمح بمرافقة المواطنين لتحديد المحلات والمخابز المفتوحة يومي العيد على المستوى الوطني.

وموازاة مع التطبيق، يوفر الموقع الإلكتروني لوزارة التجارة، حسب الوزير، خانة خاصة بمداومة يومي عيد الأضحى، تسمح للمواطنين بمعرفة المحلات و المخابز المفتوحة يومي العيد على المستوى الوطني و كذا التبليغ عن المخالفين، مشيرا انه سيتم القيام بحملة إعلامية و إشهارية عبر مختلف وسائل الإعلام ابتداء من يوم الخميس للتعريف بهذه الخدمات و ابلاغها للمواطنين.

 

دعوة نحو تظافر كل الجمعيات المهنية للتجار

ومن أجل تجسيد نظام المداومة بصورة فعلية، دعا الوزير، بالمناسبة، إلى تظافر جهود كل الجمعيات المهنية للتجار و كذا ممثلي جمعيات حماية المستهلك لضمان الانضباط و الالتزام بالمداومة من اجل توفر مختلف الخدمات يومي عيد الأضحى بداية من أسواق الجملة إلى تجار التجزئة، مشيرا الى ان القانون يجبر كل التجار غير المداومين مباشرة نشاطهم بصفة عادية بعد يومي العيد.

 

إجراءات ردعية ضد التجار المخالفين

وضمانا للحق المكتسب للمواطن، أكد رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين، الطاهر بولنوار، أنه سيتم فرض عقوبات ردعية ضد التجار والمعنيين بالمداومة يومي عيد الأضحى المبارك، والذين أخلوا بالتزامهم بتعليمات وزارة التجارة، موضحا أن العقوبة تصل إلى إغلاق المحل،

وشدّد المسؤول الأول على الجمعية الوطنية للتجار والحرافيين في حديثه لـ ” الحوار”،  ”الالتزام بالتعليمات يعني ضمان الخدمة العمومية وتجنب العقوبة التي قد إلى تصل إلى 200000 دينار، أو غلق المحل لمدة 30 يوما”.

 

محطات النقل البري والوقود تضمن خدماتها يومي العيد

قال رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرافيين الحاج الطاهر والنوار أن محطات النقل البرّي ومحطات الوقود تكون في الخدمة طيلة أيام العيد،

 

بريد الجزائر يضمن خدمات ثاني يوم العيد

في بيانها الصادر أمس ، تؤكد فيه اتصالات الجزائر ، على فتح الوكالات التجارية الرئيسية لاتصالات الجزائر ابتداء من 10 سا صباحا إلى غاية 15.00 سا مساءا، خلال اليوم الثاني من عيد الأضحى، وذلك عبر كامل التراب الوطنيـ وأضافت المؤسسة في ذات السياق، “أن الوكالات التجارية المعنية بهذه المواقيت هي حسين داي، برج الكيفان، القبة، عيسات إيدير، بن مهيدي، بئر مراد رايس، الشراقة، باب الوادي، زرالدة و الأبيار”.

وفيما يخص الولايات المعنية استنادا إلى المصدر ذاته فإن الوكالات التجارية الرئيسية هي المعنية بهذا التوقيت.

 

شركة ” سيال الجزائر” تطمئن وتحذر من التبذير

طمأنت مؤسسة “سيال” زبائنها على تزويدهم بالمياه خلال يوم عيد الأضحى، وتحذر من سكان ولايتي الجزائر وتيبازة إلى ترشيد إستهلاك المياه خلال عيد الأضحى ليكون التوزيع عادلا.

أكدت مؤسسة سيال، أنه يتم إنتاج أكثر من 1.2 مليون متر مكعب من المياه يوميا وتوزيع المياه الشروب بالجزائر وتيبازة، مؤكدة أنه خلال اليوم الأول من عيد الأضحى بين الساعة التاسعة والواحدة ينخفض مستوى تدفق المياه بسبب الإستهلاك الزائد للمياه.

وحسب بيان لذات المؤسسة، فإن هذه الكمية كافية لتزويد سكان تيبازة والجزائر في الأيام العادية أين يكون الإستهلاك معقولا، خاصة وأن الإستهلاك الواسع للمياه يزداد خلال فترات الحر والصيف والأعياد الدينية، مما يضعف نظام الإمدادات لتوزيع المياه الشروب على الرغم من التشغيل الكامل للمنشأت والتدابير المتخذة، علما أن الإستهلاك الزائد للمياه يؤدي إلى انخفاض سريع في مستويات الخزان ولا يمكن تعويضه سريعا.

مشيرا إلى الخزان يحتاج إلى ما بين 4 ساعات و72 ساعة لملئ الخزانات واستعادة إمداد مياه الشرب.

نصيرة سيد علي

مقالات متشابهة