18 يناير، 2021
الحوار الجزائرية
الحدث

الصلاحيات الكاملة للسلطة الوطنية لتنظيم الانتخابات

تداولت العديد من المصادر الإخبارية مشروع قانون السلطة الوطنية التي ستشرف على تنظيم الانتخابات كاملة ، السلطة الوطنية ستحوز العديد من الصلاحيات التي تمكنها من إنجاح الاستحقاقات . على غرار الإمساك بالبطاقية للهيئة الناخية التي تتشكل من القوائم الانتخابية للبلديات والمراكز الديبلوماسية .

هذا وستسهر السلطة الوطنية على إعداد القوائم الانتخابية ومراجعتها من طرف لجنة إدارية تتكون من قاض يعينه رئيس المجلس القضائي المختص إقليميا ، رئيسا و رئيس المجلس البلدي أو منتخب بلدي يمثله ،أضف إلى ذلك الأمين العام للبلدية ، و ثلاثة ناخبين . وحسب الوثيقة المتداولة فإن السلطة الوطنية ستحوز كل الصلاحيات التي كانت تمتلكها الإدارة العمومية ووزارة الداخلية ، بحيث ستسهر على إعداد بطاقات الناخبين وتسليمها كما تعد بالتنسيق مع المرشحين قوائم المراقبين الذين يمثلونهم على مستوى مراكز ومكاتب التصويت .

وبخصوص مرحلة تحضير الاقتراع تحرص السلطة الوطنية حسب المرسوم على تمكين الممثلين المؤهلين قانونا للأحزاب السياسية المشاركة في الانتخابات والمرشحين الأحرار من الإطلاع على القائمة الانتخابية البلدية و التصديق على القوائم الانتخابية وقوائم التوقيعات بعد التأكد من مطابقتها . كما ستتمكن من إتخاذ أي إجراء تراه ملائما وتشعر السلطة القضائية بذلك

وخلال مرحلة إجراء الاقتراع وجب على السلطة احترام إجراءات الفرز والإحصاء وتركيز النتائج وحفظ أوراق التصويت المعبر عنها ، وبخصصوص الصلاحيات فيما تعلق برقابة الانتخابات تخطر الجماعات المحلية ومؤسسات الدولة ورؤساء الممثليات الممثليات الديبلوماسية والقنصيلة السلطة الوطنية بأي ملاظة أو خلل أو نقص يسجل في تنظيم العمليات الانتخابية وسيرها . وبموجب هذا تعمل السلطة على تدارك النقص و الخلل وإعلام مؤسسات الدولة بالإجراءت التي باشرتها .

السلطة الوطنية تفصل بموجب قرارات غير قابلة للطعن ، في المسائل الخاصة لمجال اختصاصها المذكورة في المادة 32 أعلاه وتبلغها بكل وسيلة مناسبة ويمكنها تسخير القوة العمومية لتنفيذ قراراتها كما يمكنها المساهمة في إعداد وتحسين النصوص التشريعية والتنظيمية التي تحكم العمليات الانتخابية .

مقالات متشابهة