23 فبراير، 2020
الحوار الجزائرية
ثقافة

سينمائيون يجتمعون في خنشلة احتفاء بالأفلام الثورية

 

طبعة أولى تجمع مختلف الفاعلين في القطاع

سينمائيون يجتمعون في خنشلة احتفاء بالأفلام الثورية

سيتم عرض 10 أفلام وطنية ثورية ضمن فعاليات الطبعة الأولى لأيام خنشلة السينمائية في الفترة الممتدة بين 18 و22 فيفري  الجاري حسبما استفيد من نور الدين قويدر مدير دار الثقافة علي سوايحي الجهة المنظمة للتظاهرة الثقافية.

وأوضح ذات المسؤول لـ”وأج” أن “الأفلام الثورية الجزائرية التي سيتم عرضها بدار الثقافة علي سوايحي خلال أيام خنشلة السينمائية بمناسبة الاحتفالات المخلدة ليوم الشهيد تحت شعار “الثورة التحريرية في عيون السينما الجزائرية” تتنوع بين القديمة والحديثة على غرار “معركة الجزائر” و”الأفيون والعصا “و”دورية نحو الشرق” و”لومبيز” و “العقيد لطفي” و “مصطفى بن بولعيد”.

وأضاف ذات المتحدث بأنه “ستتم برمجة أفلام لفائدة جمهور مختلف بلديات الولاية في إطار سياسة الثقافة الجوارية by السينما المتنقلة”، مشيرا إلى أن “البداية ستكون مع عرض فيلم “زبانة” ببلدية طامزة يوم 19 فبراير ليليه عرض فيلم “البئر” ببلدية قايس أمسية يوم 20 من نفس الشهر إلى جانب برمجة عرض الفيلم القصير “جسر إلى الحياة” ببلدية ششار أمسية يوم 21 من فبراير”.

وأكد قويدر بأن دار الثقافة علي سوايحي، الجهة المنظمة للتظاهرة بمساهمة المركز الوطني للسينما والسمعي البصري، سطرت بمشاركة مختصين ونقاد معروفين “ندوات ومحاضرات ستتمحور مواضيعها حول الإنتاج السينمائي في الجزائر وواقع السينما الجزائرية بعد الاستقلال ورهاناتها في ظل النقاش المفتوح وطنيا حول جعل هذا المجال مصدر استثمار وأحد مقومات الاقتصاد الجزائري بالإضافة إلى ورشات تكوينية في أساسيات كتابة السيناريو والتصوير السينمائي والأداء التمثيلي”.

وكشف ذات المسؤول بأن “الجمهور سيكون على موعد خلال فعاليات الطبعة الأولى لأيام خنشلة السينمائية مع ملاقاة مخرجين وممثلين وكتاب سيناريو ونقاد ودارسين وفاعلين في هذا المجال يتقدمهم المخرج أحمد راشدي الذي سيلقي محاضرة بالمناسبة والممثلين أحمد بن عيسى وشوقي بوزيد وحسان علاوة وعدة وجوه سينمائية معروفة على الصعيدين الوطني والدولي”.

كما سيتم اغتنام تظاهرة أيام خنشلة السينمائية لتكريم ابن الولاية المخرج السينمائي عمر حكار عرفانا له بمساهماته في ميدان السينما، حسب ما تمت الإشارة إليه.

ق.ف

مقالات متشابهة