24 يونيو، 2021
الحوار الجزائرية
المجلة

حجام خيرة مونيا مديرة شركة ” دانة الخليج”: منتجات “دانة الخليج”..ثورة في عالم التجميل

  • نناشد وزارة التجارة منحنا رخصة الاستيراد قريبا

استطاعت خيرة مونيا حجام اقتحام عالم الحلاقة والتجميل، بكل استحاق وجدارة، وتمكنت من ولوج كبرى الصالونات العالمية في الكثير من الدول الأوروبية والأسيوية، حيث توقفت مونيا التي شرفت الجزائر بانتزاع ألقاب وحازت على جوائز في المحافل الدولية عند عتبة قاعات الحلاقة بتركيا وإيطاليا وغيرها من الدول التي لها سمعتها في المجال، لتصبح مونيا حجام أيقونة الجمال من خلال لمسات أناملها وتركت بصمتها على شعر النجوم الأتراك،وتعتبر مونيا رائدة من رواد الفن والتزيين والحلاقة، ومن المؤثرات على مواقع التواصل الاجتماعي. وفي هذا اللقاء الذي جمعها بمجلة “الحوار”أطلعت خيرة مونيا حجام الخبيرة العالمية الحلاقة والتجميل ومديرة شركة لمواد التجميل ” دانة الخليج” جمهورها على خبايا عالم الجمال من خلال تجربتها في الميدان لأزيد من 27 سنة.

•حاورتها: نصيرة سيد علي

  • هلاّ حدثتنا عن تجربتك في مجال الحلاقة والتجميل؟

انطلقت تجربتي في مجال الفن والحلاقة من الجزائر، حيث درست في معاهد متخصصة في الحلاقة وتحصلت على شهادة في المجال، دفعتني الرغبة في تطوير هذا الفن، وذهبت في رحلة عبر أركان هذا العالم وتقصي تفاصيله، وتوسعت مداركي، ونهمت من كبار مهندسي الجمال داخل وخارج الوطن، ما جعلني أمد خطواتي إلى أبعد الحدود حتى لا أترك لا شاردة ولا واردة إلا وقد تعلمتها، ومن أجل تطويره، قمت بتنظيم دورات في مجال التكوين والحلاقة داخل الجزائر وخارجها باكثر من 15 دورة كنت فيها رئيسة الوفد الجزائري في الخارج، كما أنظم دورات ” ماستر كلاس”، ولدي جوائز دولية في المجال، حيث فزت بالمرتبة الاول في ملتقى دولي نظم بايطاليا، وعملت أيضا كرئيسة في لجنة تحكيم بذات البلد لدى تنظيمه مسابقة في الحلاقة، كما قمت بتنظيم دورات التكوين في فن الحلاقة والتجميل في صالوني الخاص بالحلاقة والتزيين، الحمد لله لقد تمكنت من تكوين الكثير من الراغبين في دخول هذا الفضاء الواسع، ولدي خبرة 27 سنة في مجال العمل والبحث في التجميل..

  • وكيف التحقت بشركة ” دانة الخليج” بوصفك مديرة لهذه المؤسسة؟

تعرفت على شركة ” دانة الخليج” خلال  سنة 2008 خلال دعوة الحضور من الإدارة المنظمة لملتقى التجميل والحلاقة  الذي احتضنته ولاية وهران، وكانت لي الفرصة أني شاركت في دورات تكوين نظمت على هامش الملتقى السابق المنظم من طرف الوكيل التجاري لمؤسسات الإنتاج مواد التجميل “ROBSON PELUQUERO ” و” VITTA GOLD عبد القادر دراوة  المدعو سمير، حيث استعرض جملة من مواد التجميل، ومستلزمات فن الحلاقة، من هنا بدأت التعامل مع هذه المؤسسة، حيث أوكل لي صاحب الشركة مهام  شرح طريقة استعمال هذا المنتوج وشرعنا في تسويقه بعدها عينت كمديرة لهذه الشركة التي أكسبتني الثقة والافتخار وعززت أواصر المحبة بيني وبين عالم الحلاقة… ومكنتني من التعرف على كبار الشخصيات ونجوم العالمية.

  • وهل وجدت صعوبة في التسويق للمنتوج؟

أبدا، بالعكس نظرا لاسمي وثقة الناس فيّ،فقد تم تسويقه بكل سهولة و نجح ومن بعدها توسع المشروع بعد أن لقي المنتوج رواجا ووجد طريقه السليم ، وكون شركة ” دانة الخليج” خاصة وانه يتعاقد مع كبرى الشركات العالمية المعروفة في مجال التجميل، وطورنا مجال الحلاقة والتجميل وقمنا بفتح مكتبنا بعد رحلة طويلة جدا قضيناها ذهابا و ايابا بين المكاتب،بالعكس منتجات شركة ” دانة الخليج” لقيت إقبالا كبيرا مع في صالونات الحلاقة المحترفة، لتماشيها مع فلسفة الجمال والزينة وكل ما يجلب الأناقة للمرأة من تصفيف الشعر وصبغات المتعددة  التي تتماشى وطبيعة الشعر، والاعتناء بالشعر بأنواعه المختلفة، تلكم هي الأسباب التي جعلت شركة ” دانة الخليج” تحرص على تقديم كل ما هو جديد في هذا المجال، من منتجات العناية بالشعر و بصنع أقنعة متعددة، وتطبيق العلاجات للشعر الجاف المتقصف وعديم اللمعان، من خلال توفير جميع الحلول التي تعيد للشعر لمعانه وبريقه الذي يعزز أنوثة المرأة، وحين نتحدث من الناحية الجمالية للأنثى، نجد أن شعرها نصف جمالها، وعليه فالإعتناء به واجب تفرضه طبيعة نفسية الأنثى التواقة للأفضل.

  •  كيف استقبلت الأوساط في الجزائر منتجات شركة ” دانة الخليج “؟

طبعا، عالم الحلاقة والجمال واسع وبحر غائر وهو وبحاجة الى غواص بارع لاستكشاف أسرار هذا العالم، والبحث عن الجديد فيه تفرضه طبيعة الأنثى في حد ذاتها التي تبحث عن الجديد، ومنتجات شركة ” دانة الخليج” تقتنيها من كبرى الشركات الصناعية التي تعمل وفق مقاييس دولية في ميدان التجميل، خاصة وأن هذا النوع من المستلزمات والمستخلصات جد حساسة، وإن لم يتم استعمالها بوصفتها الصحيحة، فقد ينجر عنها مخاطر، صعب التحكم فيها.

  • ما هي نظرتك للمرأة الجزائرية؟

لا يختلف إثنان على وعي وذكاء المرأة الجزائرية، التي تسعى دوما على مسايرة الموضة العالمية في جميع المجالات، خاصة ما تعلق بالحلاقة والتجميل فهي تهتم بنفسها وتعتني ببشرتها  وتميل اكثر للمنتجات الأصلية وتحب التشكيلات الراقية  وتبحث دوما عن الثقة وعلى المواطن التي تكسبها الراحة والمتعة النفسية، ما يؤكد أن حرائر الجزائر عنوان للجمال.

  • كخبيرة في مجال الحلاقة والتجميل ماذا تقترحين لترقية مستوى هذا القطاع في الجزائر؟

مسألة تطوير فن الحلاقة والمنتجات الخاصة بعلاج خصلات الشعر وصبغها مرهون بمدى التسهيلات التي يجب أن توفرها الدولة ممثلة في وزارة التجارة، من خلال منح شركة ” دانة الخليج ” رخصة الاعتماد مثلا لو يتم تسهيل عملية ادخال مستلزمات مواد التجميل  التي تدخل عن طريق ما يسمى ” الكابة” فدانة الخليج سوف تقوم بصناعتها داخل الوطن، وعن طريق وكيل تجاري معتمد لتلك الشركات يبدع في المجال احسن من ان نخسر الاموال بالذهاب الى الخارج

  • ماهو تقييمك لصالونات الحلاقة في الجزائر؟

لدينا كفاءات درست في أكبر المدارس العالمية وساهرون على تطوير ملكتهم الفكرية وتطعيمها بما هو جديد على الساحة، وتبقى الجزائر تعاني نقصا في المجال ونحن سنعمل بإذن الله على إيصال كل ما هو جديد الى الجزائر من خبرات في المجال.

 

  • هل يمكننا القول وداعا للشعر المتجعد والمتقصف مع منتجات ” دانة الخليج؟

في صندوق أسرار الشركات المهتمة بإنتاج مواد التجميل العالمية التي تعتبر شركة ” دانة الخليج” وكيل تجاري لها بالجزائر، وهي شركة  “ROBSON PELUQUERO ” و” VITTA GOLD ” و شركة “بولاكيرو” المعروفة عالميا والمختصة في إنتاج صبغات الشعر والبروتين وعلاج الشعر، وكذا وكالة” قولدن قولد” المختصة في إنتاج  بروتين الشعر، بالإضافة إلى شركة “أسكا او سراكا” وكذا شركة “برازيل كوسميتك”

واخترنا مجموعة من مستحضرات التي تقضي وبشكل سريع على شعر المتجعد والمتقصف والباهت الذي يشوه جمال المرأة، يقول الوكيل المعتمد بالجزائر عبد القادر سمير دراوة وهي كلها كما قال مستلزمات تحتوي على مواد مغذية لبشرة الرأس منها شامبو ” KIT CCRP ” …” Hair Treatment Shampoo   “، وهو مصمم بواد رفيعة الدقة، وهي خاصة بالشعر الهش و المفرط فيه. تحتوي هذه التركيبة المثالية على زيوت إعادة بناء و الأسيتون الحيوي، التي تساعد خصلة الشعر على الإنتعاش بشكل فعّال. ويزيل الشوائب الزائدة و التزيّت عن طريق التطهير دون الإضرار بالشعر، وفي نفس الوقت تجديد بنيته الداخلية والخارجية.

أما ” CRP .1, .2 and .3 ” وهو عبارة حسب سمير على علاج للشعر، وهو جد مؤثر و مجهّز بالمكونات النشطة التي تعيد بنية الشعر الداخلية والخارجية، هو مخصص للشعر الهش، المرن و المتضرر. عادة ما يطبق بعد عملية التجديد.

كما نجد ” BLACK LOVE  ” ” Black Straightening “وهو مفهوم جديد في العلاج، الصبغ، وتقليل الحجم و التقويم.  ” Black Love ” في صيغته تقنية جديدة تسمح بتطبيقه على أي نوع من الشعر، سواءً  كان تلوينه معالجا كيميائيا أم لا، بما في ذلك الشعر الأشقر، مما يقدم نتيجة في الصبغ، وتقليل الحجم أو التقويم الجيّد. آمن للاستخدام على الشعر الأشقر.

 

   معلومات هامة BLACK LOVE …. “تكنولوجيا

ومن بين منتجات الشركات السالفة الذكر، يضيف سمير دراوة نجد المسمى بـ ” Allium Cepa Bulb ” وهو مستخلص متحلل، يتألف من بروتين الذرة، وسيستئين HCL, سيستامين HC، مشيرا إلى أن المكونات الرئيسية في تطوير   ”  BLACK LOVE ” وهو خاص بالتسريح المصبغ بالأسود، ويوفر جزئيات ذات تقارب شعري عالٍ بالإضافة إلى حماية توفر زيادة في كتلة الشعر، و تأثيرا تأديبيا يحمي لون الشعر المنشط حراريا، كما تكافح علامات الشيخوخة و تستبدل الكتلة الشعرية، وهو مثالي كمحفض للحجم، مثبت للخصلة، للتسريح التدريجي و تشكيل الخصلة، بالإضافة إلى ذلك، يقلل هذا المنتوج الإبتكاري من التجعّد و يصلح الأطراف المنقسمة منذ أول استخدام، يحمي الشعر لما يصل إلى 12 غسالات بسبب التقارب الشعري العالي و نفاذ أكبر للكبسولات النانوية التي توفر حماية مطلقة الخصلات. يجب تنشيطه بمجفف شعر أو مسرّح للشعر أو ملفّف للشعر من أجل نتيجة أفضل.

                         فوائد BLACK LOVE…

يوفر منتوج ” BLACK LOVE ” العديد من الفوائد على سبيل المثال لا الحصر فهو مكافحة التجعّد،ومرطب للشعر، و مصلح الأطراف المنقسمة و تغيير الكتلة، وله القدرة على تمدد الكمال، و إعادة بناء الشعر بتأثير سلس، كما  يعزز اللمعان.

هذا، ويعتبر منتوج” MASTER Mechas… Lightening Powder” أنه خالي من الغبار، سريع، موحٌد و تقدّمي. تم تطويره ليستخدم بشكل صحيح في كلّ تقنيّات التجديد و ما قبل التفتيح المحترفة. هذه التركيبة الواقية تحافظ بشكل فعّال على سلامة جذع الشعرة.

 

           منتوجات Nanoplex Argininaبخمس منتجات

 تتكون مجموعة نانوبليكس من 5 منتوجات وهي بروتين،شمبوان، بلسم، ماسك و سيروم. ، ويتميز” Nanoplex Arginina ®”  بتاثير قوي وفريد من نوعه – وهو التطبيق النانوي  للحمض الأميني L-Arginine في الجزيئات الشعرية ، مما يجلب فوائد مذهلة لصحة شعرك.  الحمض الأميني ” L-Arginine ” له تأثيرات قوية على الشعر ، مثل تعزيز نمو الشعر ومنع تساقط الشعر ، وتوفير الحماية بعد التشقير والتلف بعد التلوين، وتحفيز بصيلات الشعر ودعم علاجات استقامة الشعر.

مقالات متشابهة